أخبار عاجلة

بعد انتهاء رمضان.. اعرف تأثير الصيام على صحة عظامك وعضلاتك

بعد انتهاء رمضان.. اعرف تأثير الصيام على صحة عظامك وعضلاتك بعد انتهاء رمضان.. اعرف تأثير الصيام على صحة عظامك وعضلاتك
بعد انتهاء شهر رمضان الكريم، يسأل الكثيرون عن مدى تأثير الصيام والإفطار على العظام والعضلات سواء على الرياضيين أو غير الرياضيين.

قال الدكتور خالد عمارة أستاذ جراحة العظام بكلية الطب جامعة عين شمس إن هناك جدلا وشائعات كثيرة تنتشر بين العوام، مفادها أن الصيام يؤثر على العظام أو قوة العضلات أو تركيز المخ أو الأعصاب وهذا كله غير حقيقى علميا، وهذا يعود إلى الأسباب الآتية:

1.أجمعت الأبحاث العلمية على أن صيام رمضان ليس له أى تأثير سلبى على قوة العضلات أو قوة التحمل أو التركيز أو الأداء الرياضى.
>2.بعض الأبحاث تقول بالتجربة أن هناك تأثير إيجابى للصيام على قوة العضلات وعلى نمو الأعصاب وعلى الشفاء من الإصابات العصبية والحماية من بعض الأمراض مثل الشلل وإصابات العمود الفقرى، كما يساعد الصيام على تكاثر الخلايا الجذعية المسئولة عن بناء أنسجة شابة جديدة فى جسم الإنسان، كما يعزز صحة الجهاز المناعى ويساهم فى مقاومة الإنسان للأمراض.
>3. بعض خبراء التغذية ينصحون بالامتناع عن الطعام والشراب لفترات (الصيام) بالنسبة للرياضيين لأن هذا يساعد على إفراز مواد مفيدة بالجسم وعلى بناء العضلات وحرق .
>4. التجارب الشخصية للرياضيين المسلمين فى مباريات كرة السلة الأمريكية ومن مباريات 2014 كلها تجمع على أن الصيام له تأثير إيجابى على القوة والتركيز.
>5. البعض يقول أنه يشعر بالإرهاق وعدم التركيز أثناء الصيام، ولكن الجميع يعرف أن هذا الإرهاق وعدم التركيز يختفى مع آذان المغرب حتى إذا لم يأكل أو يشرب الإنسان، وهذا يدل على أن الإرهاق وعدم التركيز ليس بسبب نقص الطعام أو الشراب ولكنه أمر نفسى، وحين يشعر أن الشرب والطعام مسموح يختفى الشعور بالإرهاق.
>6. بعض الناس يعانى من الإرهاق وعدم التركيز ليس بسبب نقص الطعام أو الشراب ولكن بسبب تغيير نظام النوم أو السهر الطويل أو الامتناع عن التدخين أو القهوة لكن ليس بسبب العطش أو الجوع.
>7. من المعروف أن الإنسان العادى فوق سن 12 سنة يظل على قيد الحياة فى حالة امتناعه عن الشراب لمدة 3 أيام أو توقفه عن تناول الطعام لمدة أسبوع، وهذا يحدث فى أماكن الزلازل والكوارث، ومثبت علميا، فلا يوجد من يموت من الامتناع عن الطعام أو الشراب لمدة 16 ساعة أو نصف يوم حتى إذا بذل مجهودا كبيرا، إلا لو كان لديه مرض أو إعاقة سابقة، وهذا غير موجود فى الرياضيين كما أنخ من المعروف أن الإسلام يسمح للمريض بالإفطار.

وأضاف الدكتور خالد عمارة أننا يجب أن نعود إلى نظامنا الغذائى العادى بعد انتهاء الصيام، وتناول 3 وجبات فى مواعيد منتظمة والبعد عن تناول أى أطعمة فى غير أوقات الإفطار والغذاء والعشاء، ويجب تناول كميات كافية من السوائل ولكن بدون مبالغة، فالبعض يبالغ فى تناول المشروبات والمياه خوفا من العطش أو الجفاف بينما يذهب كل هذا إلى الجهاز البولى حيث يعمل الجسم على التخلص من هذه السوائل الزائدة.

وحذر عمارة من الإفراط فى تناول الحلوى والنشويات والدهون والأطعمة التى تحتوى مواد حافظة أو مكسبات طعم صناعية لأنها تضر بالصحة العامة، وترفع مع الوقت وزيادة كميتها فرص الإصابة بأمراض عامة مثل السكر والضغط والسمنة التى تؤثر بالتالى على العضلات والعظام، أما الأطعمة المفيدة للعظام والعضلات فتشمل البروتينات ومنتجات الألبان والمكسرات والخضروات.


>- مفاجأة.. حقنة شهيرة لهشاشة العظام تُثبت فاعليتها فى علاج سرطان الثدى
>

مصر 365