أخبار عاجلة

هؤلاء الفنانات ينتظرن مصيرهن أمام القضاء

الجمعة 03-06-2016 14:17

تنتظر بعض الفنانات تحديد مصيرهن خلف قضبان السجن، ويعشن أياماً عصيبة في انتظار النطق بالحكم عليهن.
فقد حوّلت رضا الفولي مغنية كليب "سيب إيدي" قبل أيام إلى محاكمة عاجلة، بعد القبض عليها متلبسة في قضية دعارة في أحد فنادق القاهرة.
واعترفت رضا في التحقيقات بممارسة الدعارة مقابل مبالغ مالية لمرورها بظروف مادية صعبة.
وكانت رضا قد سجنت منذ فترة بتهمة التحريض على الفاحشة، بعد مشاهدها الفجّة في فيديو كليب "سيب أيدي"، لكنها خرجت بعد قضاء عقوبتها لتعود من جديد من خلال قضية الدعارة وتنتظر نطق المحكمة بالحكم عليها.
تعيش أيضاً الفنانة غادة إبراهيم هذه الفترة أياماً صعبة، بعد أن تمت تبرئتها في قضية الدعارة التي اتهمت فيها لشهادة بعض الفتيات ضدها، أنها تقوم بتوزيعهن على رجال أعمال وأثرياء مصريين وعرب، لتفاجىء بعدها أن النيابة قدمت طعن على الحكم بالبراءة ليصدر الحكم بسجنها ثلاث سنوات.
وقد تقدّمت غادة بمعارضة استئنافية للطعن على الحكم الأخير ولا تزال تنتظر مصيرها.
وبعد أيام قليلة تحديداً يوم 10 يونيو الجاري، سيتم النظر في دعوى المحامي نبيه الوحش ضد الفنانة هالة فاخر ونجلها حسين، بدعوى طليقة هذا الأخير تطالبه بنفقة شهرية.
وبدورها قامت هالة بإقامة دعوى سب وقذف ضد طليقة ابنها فحكمت المحكمة بتغريمها 10 آلاف جنيه لصالح هالة، قبل أن تقدم طعناً ولا تزال المحكمة تنظر في القضيّة.
وعلى الرغم من حكم المحكمة النهائي بنسب توأمي زينة عز الدين وزين الدين إلى الفنان أحمد عز، إلا أن هذا الأخير تقدّم بمعارضة على الحكم، كما تقدّمت زينة بدعوى تطليق ونفقة لتوأميها وتحددت جلسة الدعوى الأخيرة يوم 4 من يونيو الجاري.

سيدتي