أخبار عاجلة

الحكم على مرشد الإخوان و104 فى أحداث الإسماعيليه اليوم

الحكم على مرشد الإخوان و104 فى أحداث الإسماعيليه اليوم الحكم على مرشد الإخوان و104 فى أحداث الإسماعيليه اليوم
تصدر محكمة جنايات الإسماعيلية، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربينى، والمنعقده بأكاديميه الشرطه اليوم الاثنين حكمها فى محاكمة مرشد الإخوان "محمد بديع" و104 آخرين، فى القضية المعروفة إعلامياً بـ"أحداث الإسماعيلية".

تعود وقائع القضية لأحداث 5 يوليو 2013 عندما وقعت اشتباكات بين الإخوان وأجهزة الأمن أمام مبنى ديوان عام محافظة الإسماعيلية لفض اعتصام الإخوان وأسفرت عن سقوط ثلاثة قتلى والعشرات من المصابين.
>وأحال المستشار هشام حمدى المحامى العام الأول لنيابات الإسماعيلية القضية فى شهر سبتمبر2014 إلى محكمة الجنايات، حيث نسبت إلى المتهمين من الأول وحتى الرابع والثلاثين تهم تدبير التجمهر أمام ديوان عام محافظة الاسماعيلية وتعريض السلم العام للخطر، حيث كان الغرض من التجمع ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والقتل والتأثير على رجال السلطة العام فى اداء أعمالهم بالقوة والعنف .
>كما نسبت النيابة العامة إلى المتهمين من الخامس والثلاثين وحتى الخامس بعد المائة، الاشتراك وآخرين مجهولين فى تجمهر من شأنه تعريض السلم العام للخطر، كما كان الغرض منه الاعتداء على المنشآت العامة والخاصة والتأثير على رجال السلطة العامة بالقوة والعنف وحمل البعض منهم لأسلحة نارية وأدوات تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، حيث استعرضوا القوة ولوحوا بالعنف واستخدموها ضد عدد من رجال الشرطة ومواطنين اخرين تصادف وجودهم امام مبنى الديوان العام لمحافظة الاسماعيلية بقصد ترويعهم واحداث الاذى المادى والمعنوى، وكذا فرض حالة من الفوضى هم واخرون من جماعة الاخوان والموالين لهم فى مسيرات عدة امام المبنى، حاملا بعضهم أسلحة نارية وبدأهم بالضرب والاعتداء على المجنى عليهم مما ترتب عليه تعريض حياتهم للخطر وتكدير الأمن والسكينة.
>واقترنت الجريمة بجناية قتل عمد لكل من المجنى عليهم اسلام جمال محمود الصادق عمدا مع سبق الاصرار، كما عقدوا النية على قتل من تصادف وجوده فى محيط تظاهراتهم أمام مبنى الديوان العام،
>كما قتلوا المجنى عليه ربيع محمد الشوادفى عمدا مع سبق الاصرار والمجنى عليه متولى على متولى، وكذا الشروع واخرون فى قتل نحو 15 من المجنى عليهم، كما حاولوا وآخرين احتلال مبنى من المبانى الحكومية " مبنى الديوان العام وخربوا وآخرين مجهولين عمدا، أملاكا عامة من بينها سيارة شرطة وسيارة اسعاف، كما عرضوا سلامة وسائل النقل العامة البرية وعطلوا سيرها من خلال تعطيل السير فى الطريق العام امام مبنى المحافظة، كما روجوا وآخرين بطريق الفعل والقوة لأغراض الجماعة ورددوا هتافات معادية للقوات المسلحة والشرطة وحازوا اسلحة نارية بغير ترخيص وأسلحة بيضاء وعصى وشوم، كما أتلفوا وآخرين أموالا منقولة

30 مايو النطق بالحكم على محمد بديع و104 آخرين فى أحداث عنف الإسماعيلية
>

>

مصر 365