أخبار عاجلة

السودان: فتح تحقيق شامل فى أحداث الصراع القبلى بغرب كردفان

السودان: فتح تحقيق شامل فى أحداث الصراع القبلى بغرب كردفان السودان: فتح تحقيق شامل فى أحداث الصراع القبلى بغرب كردفان
أعلنت ولاية غرب كردفان السودانية ، فتح تحقيق شامل فى الأحداث التى وقعت بين قبيلتى (أولاد صبيح، والجمعانية)، بريفى محلية النهود بالولاية، وأدت لمقتل 37 شخصا من الطرفين الثلاثاء الماضي.

وأكد مدير شرطة ولاية غرب كردفان اللواء شرطة عثمان كباشى جمعة - وفقا لفضائية الشروق مساء اليوم الجمعة - سيطرة القوات السودانية على الوضع الأمنى فى المنطقة التى شهدت الأحداث المؤسفة ، مع دفع مزيد من التعزيزات، مشيرا إلى أنه تم فتح تحقيق شامل، والقبض على كل من ثبت تورطه فى هذه الأحداث.

وقال جمعة ، إن لجنة أمن ولاية غرب كردفان ، برئاسة الوالى أبو القاسم الأمين ، أطلعت على مجمل الأوضاع بمنطقة "الجمعانية"، على خلفية الأحداث التى وقعت فيها مؤخرا، مشددا على أهمية استمرار الجهود بهدف بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون، داعيا الجميع إلى نبذ الجهوية والشقاق والعمل من أجل المصلحة العامة.

وفى سياق أخر، أكد والى شرق دارفور، أنس عمر - فى تصريح أمس الجمعة بمدينة "الضعين"-عاصمة الولاية - أنه لم يكن طرفا فى الأحداث التى وقعت بين قبيلتى (المعاليا، والرزيقات)، والتى أسفرت عن مصرع وإصابة 21 شخصا بين الجانبين، خلال أبريل الماضي، ملنا عفوه عن كل من اتهمه بالتورط أو الوقوف خلف تلك الأحداث، ومشددا على ضرورة الحفاظ على الأمن والاستقرار بالولاية.

يشار إلى أن ولاية شرق دارفور - غرب السودان - تعانى من صراع تاريخى بين قبيلتى (الرزيقات، والمعاليا)، منذ عام 1966 بسبب نزاع حول ملكية أراضٍ "حاكورة"، ووقعت عدة صدامات بين القبيلتين راح ضحيتها ألاف القتلى.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية