«التعلم الذكي» يوزع 10 آلاف حاسوب لوحي على طلبة العاشر في الدولة

«التعلم الذكي» يوزع 10 آلاف حاسوب   لوحي على طلبة العاشر في الدولة «التعلم الذكي» يوزع 10 آلاف حاسوب لوحي على طلبة العاشر في الدولة

أعلن «برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي»، عن توزيع أكثر من 10 آلاف حاسوب لوحي «مايكروسوفت»، المعروف باسم «السيرفيس»، على جميع طلبة الصف العاشر في إمارات الدولة، بتكلفة تبلغ نحو 30 مليون درهم، بواقع 3000 درهم للجهاز الواحد، وانتهاء البرنامج من كافة أعمال البنية التحتية والتجهيزات الخاصة بالبرنامج للعام الدراسي الحالي، حيث يضم البرنامج 474 صفاً دراسياً لطلبة العاشر على مستوى مدارس الدولة، بتكلفة تبلغ نحو 30 مليون درهم، مع حزمة من الخدمات التي تقدمها الشركة.

وأكد المهندس محمد غياث المدير العام للبرنامج، أن مدارس الدولة ستكون ذكية بحلول 2019، وفقا للجدولة الزمنية لتنفيذ البرنامج، مضيفاً أن عدد المدارس التي دخلت ضمن البرنامج بلغ 208 مدارس على مستوى الدولة، تضم أكثر من 34.500 من الطلاب يستفيدون من البرنامج، وأكثر من 5000 معلم ومعلمة على مستوى الدولة، ويندرج هذا كله تحت مركز بيانات يخدم أكثر من 40 ألف مستخدم من معلمين وطلاب وإدارات مدرسية.

خطة منهجية

فقد أنجز البرنامج كافة أعمال البنية التحتية والتجهيزات الخاصة بالبرنامج للعام الدراسي 2015/‏‏ 2016، بما يشمل توزيع أحدث الأجهزة اللوحية على جميع طلبة الصف العاشر في الدولة. وتم اختيار أجهزة «مايكروسوفت» اللوحية المعروفة باسم «السيرفيس»، حرصاً من حكومة دولة الإمارات متمثلة في وزارة التربية والتعليم وبرنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي، على توفير أفضل التقنيات بمقاييس عالمية في جميع المدارس الحكومية.

وقد أتم البرنامج كافة التجهيزات الذكية، وجميع أعمال البنى التحتية، اضافة إلى سير الدورات التدريبية للمعلمين في جميع إمارات الدولة وفقاً لأرقى المعايير العالمية، وبذلك يغطي البرنامج اليوم 208 مدارس في مختلف أنحاء الدولة، من مدارس الحلقتين الثانية والثالثة، بما يشمل أكثر من 34,500 من الطلاب المستفيدين من البرنامج، وأكثر من 5000 معلم ومعلمة على مستوى الدولة، وذلك يندرج تحت مركز بيانات يخدم أكثر من 40 ألف مستخدم من المعلمين والطلاب والإدارات المدرسية.

ومن جانبه قال سامر أبو لطيف المدير العام الإقليمي لدى مايكروسوفت الخليج، إن الشركة تدرك أهمية التعليم في تشكيل المستقبل، «ومن هذا المنطلق نحن ملتزمون في شراكتنا الاستراتيجية مع دولة الإمارات على تطور التعليم»، وأضاف ان برنامج محمد بن راشد للتعلم الذكي، يعد المبادرة الأمثل والحجر الأساسي في العمل على تطوير قائم على المعرفة الكاملة، في المنطقة وفي جميع أنحاء العالم.