أغرب القصص الكروية (5) – عندما عثر كلب على كأس العالم المسروق فأصبح نجما سينمائيا

أغرب القصص الكروية (5) – عندما عثر كلب على كأس العالم المسروق فأصبح نجما سينمائيا أغرب القصص الكروية (5) – عندما عثر كلب على كأس العالم المسروق فأصبح نجما سينمائيا

ربما لم تكن حادثة السرقة الوحيدة لكأس العالم القديم "جول ريميه" لكنها بكل تأكيد كانت الأشهر من بين السرقات التي تعرض لها بعد استقراره في البرازيل.

شهرة الحادثة لم تأت بسبب فقط أنه كأس العالم وقبل أشهر قليلة من البطولة التي تحتضنها إنجلترا مهد كرة القدم لأول مرة.

واحدة من نسخ كأس جول ريميه فقدت للأبد في البرازيل في الثمانينات ومن المرجح أنها في منزل واحد من هؤلاء الذين نراهم في أفلام هوليوود يحتفظون بلوحات وآثار تاريخية تقدر بملايين الدولارات في منازلهم.

قبل 3 سنوات من الحادث قام روني بيجز أحد أشهر مشجعي أرسنال بالاشتراك مع 9 لصوص آخرين في سرقة قطار به 3 ملايين إسترليني ما يعادل 50 مليون حاليا، والسؤال وقتها هل أصبحت إنجلترا أرض خصبة لهذا النوع من السرقات؟ بالتأكيد نعم.

خمسة لصوص تمكنوا من الهرب لاحقا لكن ظل واحد فقط حرا طليقا، هو روني بيجز الذي لم تساعده الجراحات التجميلية في باريس لتغيير شكله على التخفي من الإنتربول لكنه فر للبرازيل في النهاية ليعيش هناك دون قلق من تسليمه لإنجلترا لعدم وجود اتفاقية بين البلدين.

..

يوم الأحد 20 مارس أثناء تغيير الحراسة على كأس جول ريميه في ميثوديست بالعاصمة لندن قام أحد اللصوص بالدخول وسرقة الكأس والخروج من نفس المكان دون أن يلاحظ أحد وجود شيء غريب.

بعد يوم واحد فقط الأخبار انتشرت في العالم بأسره.. كأس جول ريميه سُرق في إنجلترا قبل 4 أشهر من البطولة، لكن جو ميرس رئيس الاتحاد الإنجليزي تلقى اتصالا هاتفيا من شخص مجهول يطلب فدية 15 ألف إسترليني مقابل رجوع الكأس ويحذره من إبلاغ الشرطة تماما كما يحدث في الأفلام بالضبط.

ميرس أبلغ الشرطة التي ألقت القبض على هذا الشخص ويدعى إدوارد بيتشلي الذي اعترف بأنه كان وسيطا فقط في هذه الصفقة ولم يتم توجيه تهمة السرقة له في النهاية.

..

الأحد 27 مارس ترك ديفيد كوربت عامل إنجليزي يعيش في جنوب لندن شقته ليجري اتصالا هاتفيا من كابينة بقرب المنزل ومعه كلبه "بيكلز" الذي عثر على شيء غريب.

وقال كوربت "كان بيكلز يسير أمامي ثم ذهب لسيارة ثم أثار انتباهي لشيء غريب ملفوف بجريدة أمام العجلة الأمامية، التقطت هذا الشيء ونزعت الورق عنه ووجدت تمثالا لإمرأة تحمل طبق فوق رأسها ومكتوب عليه أوروجواي وألمانيا والبرازيل، ركضت مسرعا لزوجتي وهي واحدة من النساء التي تكره الرياضة عموما.. وصرخت لها قائلا لقد وجدت كأس العالم.. لقد وجدت كأس العالم".

وأبلغ كوربت الشرطة بأنه عثر على كأس العالم بواسطة كلبه بيكلز، اشتبهوا في الرجل في البداية لكن تم تبرئته بعد ذلك ليعود كأس جول ريميه لإنجلترا يوم 27 مارس.

الأخبار انتشرت وتصدر بيكلز عناوين الصحف البريطانية والعالمية ليصبح أشهر كلب في العالم آنذاك حتى أنه شارك في فيلم الكوميديا الإنجليزي The Spy with a Cold Nose.

شهرة بيكلز لم تدم طويلا للأسف إذ مات بعد عام واحد لكن هيكله العظمي موجود الآن في متحف كرة القدم بمدينة مانشستر.

فيديو اليوم السابع