أطباء مستشفى تولوز الفرنسية يعالجون قصور القلب للأطفال بالـ(3D)

أطباء مستشفى تولوز الفرنسية يعالجون قصور القلب للأطفال بالـ(3D) أطباء مستشفى تولوز الفرنسية يعالجون قصور القلب للأطفال بالـ(3D)
قال موقع "20 مينيت" الفرنسى اليوم الأربعاء، أن أطباء مستشفى تولوز يستخدمون تقنية جديدة فى علاج الأطفال المصابين بعيوب خلقية فى القلب، دون الحاجة لإجراء عمليات جراحية، حيث يستخدمون جهاز جديد بخاصية الـ(3دى)، والذى يعد أقوى وأخر التطورات التكنولوجية والتقدم العلمى.

وفقاً للموقع الفرنسى ذاته، أن جراحون مستشفى تولوز هم أول من يستخدمون هذا الجهاز الحديث فى أوروبا، والذى إخترعه البروفيسير فيليب أكار طبيب الأطفال والقلب، وإثنين من الاطباء هم خالد حديد أخصائى القلب والسونار بتقنية الـ(3دى)، وسيباستيان هاسكو خبير أمراض القلب التداخلية، والجهاز يعمل بخاصية الموجات فوق الصوتية والأشعة السينية، ويمكِّن الطبيب من رؤية القلب أمامه وكأنه يمسكه بالفعل، مما يسهل عملية تشخيص المرض أو القصور الموجود فى القلب بدقة أكبر من المعتاد، إضافة إلى أن هذه التقنية الجديدة توفر الكثير من وقت المكوث فى المستشفى.

وقال الموقع الفرنسى ذاته، أن مدة الفترة لدخول المريض إلى المستشفى حتى خروجه منها لم تتجاوز الـ3 ساعات، ويمكنه التوجه على منزله، ومن المقرر أن يخضع 40 طفل لعمليات معالجة قصور القلب قريباً.


>

اليوم السابع