محكمة تركية تعين خبراء لتقييم حقيقة إهانة أردوغان بعد مقارنته بـ "جولم"

محكمة تركية تعين خبراء لتقييم حقيقة إهانة أردوغان بعد مقارنته بـ "جولم" محكمة تركية تعين خبراء لتقييم حقيقة إهانة أردوغان بعد مقارنته بـ "جولم"
قالت مجلة التايم الأمريكية أن طبيب تركى قد يخضع لعقوبة عامين فى السجن، لعقده مقارنة بين الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، وبين شخصية "جولم" فى فيلم "ملك الخواتم" الشهير، مضيفة أن محكمة فى تركيا استعانت بخبراء لإجراء تقييم على شخصية "جولم" لأن القاضى ليس متأكدا من أن المقارنة بين الشخصية والرئيس التركى تعد إهانة.
>اليوم السابع -12 -2015
>وأضافت الصحيفة أن الطبيب بلجين سيفتى، طرد من عمله فى معهد الصحة العامة بتركيا بعدما نشر صورا تقارن بين أردوغان وجولم فى تعبيرات مختلفة، وذلك وفقا لجريدة زمان التركية.
>وأوضحت الصحيفة التركية أن سيفتى يواجه عقوبة قد تصل لعامين لإهانة الرئيس، رغم أنه يقول أن جولم ليس "شخصية سيئة".

وتقول التايم أن الإدعاء والقاضى الذى يترأس هذه القضية لم يشاهدا هذا الفيلم بأجزائه المتعددة، لذا أحضرت المحكمة أكاديميين، وعالمين فى السلوك وخبير إعلامى لتحدد ما إذا كان ينوى سيفتى بالفعل تقديم الإهانة للرئيس.
>اليوم السابع -12 -2015
>وتم تأجيل جلسة الاستماع حتى فبراير 2016.

وقالت تقارير صحيفة للبى بى سى، أن 105 شخص اتهم فى تركيا بين أغسطس 2014، ومارس 2015، "بإهانة الرئيس"، وتحتل حرية الصحافة فى أنقرة المركز الـ149 بين 180 دولة.

- كاريكاتير إيرانى.. "أردوغان" زبون دائم لدى داعش لشراء البترول
>

اليوم السابع