أخبار عاجلة

بعد "الفيل الأزرق".. "محمد ناصف" يطرح مقطوعة موسيقية جديدة لرواية "تراب الماس"

بعد "الفيل الأزرق".. "محمد ناصف" يطرح مقطوعة موسيقية جديدة لرواية "تراب الماس" بعد "الفيل الأزرق".. "محمد ناصف" يطرح مقطوعة موسيقية جديدة لرواية "تراب الماس"
ناصف: أسعى لتعميم فكرة "موسيقى الرواية" في لكنها لا تزال قيد الدراسة

كتب : عمرو عز الدين الجمعة 21-06-2013 20:27

طرح المؤلف الموسيقي الشاب وعازف البيانو، محمد ناصف، مقطوعة موسيقية جديدة، مستوحاة من إحدى روايات الروائي الشاب أحمد مراد، وهي "تراب الماس"، وتعد أول مقطوعة لهذه الرواية.

وفي تصريحات خاصة لـ"الوطن"، قال المؤلف الموسيقي محمد ناصف، إنه كان في منذ فترة، ووجد أن الروايات التي تباع، مطبوعة وإلكترونية، تباع معها إسطوانات لمقطوعات موسيقية تساعد على الدخول إلى عالم الرواية والاندماج معها، وأضاف ناصف: "عند عودتي لمصر أحببت أن أنقل هذه التجربة، وأهديت المقطوعة الأولى لصديقي أحمد مراد، مستوحاة من روايته الفيل الأزرق، ثم أكملت بعدها بمقطوعة أخرى لنفس الرواية، ثم مقطوعة جديدة اليوم لرواية تراب الماس"، وتابع ناصف: "في الرواية، القارئ يكون هو مخرج العمل، يتخيل الشخصيات والأمكنة والإضاءة وكل شيء، ودوري هو مساعدته على هذا التخيل، بحيث يكون المؤلف والقارئ والموسيقى مشتركين معا في العمل الأدبي".

مراد: العمل على المقطوعة الجديدة استغرق أسبوعين

وعن إمكانية تعميم فكرة الـNovel Track أو "موسيقى الرواية" في مصر، قال ناصف: "حاليا أعكف على دراسة الفكرة وكيفية تطبيقها"، مضيفا أن المقطوعات الموسيقية قد تطرح بعد صدور الروايات، بشكل منفصل، "فإذا أعجبت الرواية القارئ، يمكنه وقتها الحصول على المقطوعات الموسيقية المصاحبة"، أما إمكانية طرحها مع الكتب الإلكترونية، فلا يزال محل دراسة كذلك.

ومن جهته قال أحمد مراد مؤلف روايتي "تراب الماس" في 2010، و"الفيل الأزرق" أواخر 2012، في تصريح خاص لـ"الوطن"، إن مقطوعة "تراب الماس" الموسيقية، كان يخطط لها محمد ناصف منذ فترة، خاصة بعد نجاح مقطوعتي رواية "الفيل الأزرق" واستحسان كثير من رواد الإنترنت لها، إلا أنه لم يفضل الإعلان عن المقطوعة الجديدة إلا بعد إكمالها، مضيفا: "قام بالعمل عليها خلال أسبوعين".

شبكةعيونالإخبارية

ON Sport