أخبار عاجلة

وزير التعليم يوجه الجامعات والكليات الأهلية بمعالجة أوضاع الطلاب

وزير التعليم يوجه الجامعات والكليات الأهلية بمعالجة أوضاع الطلاب وزير التعليم يوجه الجامعات والكليات الأهلية بمعالجة أوضاع الطلاب

    وجه وزير التعليم د. عزام بن محمد الدخيل مديري الجامعات الأهلية وعمداء الكليات الأهلية بتخصيص وقت لمقابلة الطلاب والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم وحل مشكلاتهم الأكاديمية والإنسانية للحد من تكرار مراجعتهم للإدارة العامة للتعليم الجامعي الأهلي، مشيراً إلى أنه سيتم اتخاذ الإجراءات النظامية ضد الكلية أو الجامعة التي لا تلتزم.

وقال الوزير في تعميم إلى الجامعات الأهلية: «لاحظت الوزارة تكرار مراجعة المئات من طلاب الجامعات والكليات الأهلية للإدارة العامة للتعليم الجامعي الأهلي بشكل يومي، وتبين أن هؤلاء الطلاب والطالبات لديهم مشكلات أكاديمية كان يفترض الاستماع لها وحلها من قبل مسؤولي الجامعات والكليات، واتضح أن العديد منهم تم توجيههم إلى الوزارة من قبل مسؤولي الجامعة أو الكلية».

وقال وزير التعليم في تعميمه» «إن شؤون الطلاب وحل مشكلاتهم الأكاديمية والإنسانية من اختصاص الجامعة أو الكلية، وأن مقابلة الطلاب حق مشروع يجب أن يلتزم به جميع منسوبي المؤسسة التعليمية، من مدير جامعة، أو عميد كلية، والعمل على حل إشكالاتهم والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم».

وأكد الوزير أن على جميع مديري الجامعات الأهلية وعمداء الكليات الأهلية تخصيص وقت محدد لمقابلة الطلاب، وعدم تحويلهم إلى الوزارة، وأن تتولى الجامعة أو الكلية مخاطبة الوزارة، أو التواصل مع مسؤولي الإدارة العامة للتعليم الجامعي الأهلي عند الحاجة، دون تكليف الطالب أو الطالبة عناء مراجعة الوزارة.

من جهة اخرى، وجه وزير التعليم بإطلاق جائزة للتطوع ضمن فئات جائزة التعليم للتميز في دورتها السابعة للعام الدراسي 1436/1437مخصصة للأفراد والمؤسسات ، وستعكف اللجنة العلمية للجائزة على إعداد المعايير اللازمة وضوابط الترشيح وإجراءاته، وتعد هذه الجائزة أول جائزة على مستوى المملكة للتطوع، كما اعتمد معاليه الهوية الجديدة للجائزة وانطلاق أعمالها وفق أدلتها التنفيذية بحضور وكيل الوزارة للتعليم المشرف العام على الجائزة د. عبدالرحمن بن محمد البراك والمدير التنفيذي للجائزة د. محمد بن صالح الطويان والمساعد لقطاع البنين ناصر بن محمد الهويش والمساعدة لقطاع البنات ليلى بنت عبدالرحمن المترك ومشرفة التميز نوف الحقباني والمتحدث الإعلامي باسم الوزارة مبارك العصيمي والمسؤول الإعلامي في مكتب معالي الوزير المهندس طارق القويفل.

جاء ذلك أثناء تدشين معاليه للبوابة الإلكترونية لجائزة التعليم للتميزwww.tamayaz.org.sa صباح أمس بحلة جديدة وخدمات أفضل لمنسوبي الجائزة من المنسقين والمنسقات والمستفيدين والمستفيدات منها ولكافة الباحثين والمهتمين بالتميز، ويأتي ضمن أهم الخدمات التي تقدمها البوابة، رفع ملفات المرشحين إلكترونياً، وإجراءات التصحيح إلكترونياً، وإصدار التقارير والاحصاءات ، والتواصل ، وبنك معلومات إثرائي ، إضافة إلى نشر تجارب وملفات الفائزين .

وفي ذات السياق اعتمد الدخيّل أسماء الفائزين والفائزات وإدارات العموم وإدارات التعليم الفائزة بجائزة التعليم للتميز في دورتها السادسة للعام الدراسي 1435/1436ه وزف التهنئة لهم نيابة عن أسرة التعليم على تميزهم .

وبلغ عدد الملفات المرشحة عن فئة المعلم المتميز 4845 ملفا ، و4599 ملفا عن فئة المدير والمدرسة المتميزة ، و2552 ملفا عن فئة المرشد الطلابي المتميز ، و2077 ملفا عن فئة المشرف التربوي المتميز ، وعن فئة الطالب 927 ملفا ، و103 ملفات للتميز الإداري.