أخبار عاجلة

التواجد الروسي في سورية سيدفع دولاً أجنبية إلى التدخل

التواجد الروسي في سورية سيدفع دولاً أجنبية إلى التدخل التواجد الروسي في سورية سيدفع دولاً أجنبية إلى التدخل

    أكد وزير الخارجية عادل الجبير، أن المملكة متفقة مع تركيا، على عدم وجود دور للرئيس السوري بشار الأسد ضمن الحل في سورية وعلى دعم المعارضة السورية. جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده الجبير امس الخميس مع نظيره التركي، فريدون سينيرلي أوغلو، في العاصمة التركية أنقرة، عقب لقاء ثنائي بينهما، بحسب وكالة الاناضول.

وجدد الوزير الجبير "أهمية التوصل إلى حل سياسي في سورية، وتطبيق القرارات التي تم الاتفاق عليها في جنيف"، مشيراً أنه بحث مع أوغلو، الأوضاع في المنطقة، وضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين. وأكد الجبير أن المملكة وتركيا تلعبان دوراً كبيراً في إرساء السلام في المنطقة، وإن تقوية العلاقات بينهما، يصب في مصلحة باقي دول المنطقة. بدوره قال سينيرلي أوغلو، إن ترتكب خطأً كبيراً في سورية، وما تفعله لن يؤدي إلا إلى تأخر خروج سورية من الفوضى التي تعاني منها، فيما أكد أن بلاده ستدعم المطالب المشروعة للمعارضة السورية إلى النهاية. وأشار الى أنه بحث مع الجبير المرحلة الانتقالية والخطوات الواجب اتخاذها، من أجل التوصل لحل سياسي في سورية. وأضاف أن هدفنا الرئيسي هو إرساء السلام والاستقرار والرفاه في المنطقة بشكل عام، وسورية بشكل خاص. وأكد أن البلدين سيستمران في العمل معاً من أجل استقرار وأمن المنطقة.

وصرح الوزير الجبير للصحافة قائلاً: "لقد ناقشنا تدخل قوات اجنبية، على الأخص التدخل الروسي، الذي يشكل نقطة محورية وقد يدفع بدول أجنبية أخرى إلى التدخل في سورية".