أخبار عاجلة

ثالث مريض بقلب صناعى فى فرنسا صحته كويسة بعد 6 أشهر من العملية

ثالث مريض بقلب صناعى فى فرنسا صحته كويسة بعد 6 أشهر من العملية ثالث مريض بقلب صناعى فى فرنسا صحته كويسة بعد 6 أشهر من العملية
قال مارسيللو كونفيتى الرئيس التنفيذى لشركة كارما الفرنسية للأجهزة والمعدات الطبية أمس الأربعاء أن ثالث مريض يجرى له تركيب قلب صناعى جديد من إنتاج الشركة على ما يرام بعد ستة أشهر من العملية الجراحية التى أجريت له.

كان المريض الثالث الذى تم تركيب قلب صناعى له فى الثامن من أبريل نيسان الماضى وعمره 73 عاما قد عاد إلى منزله من المستشفى فى اغسطس الماضى. أما أول وثانى مريضين يجرى لهما تركيب قلب صناعى من تصنيع الشركة فقد توفى الأول بعد 74 يوما من اجراء العملية والثانى بعد تسعة أشهر.

وقال كونفيتى لرويترز على هامش مؤتمر فى باريس "المريض الثالث على ما يرام. يعيش بمفرده قرب ستراسبورج ويتوجه للمستشفى مرة كل اسبوع لتوقيع الكشف عليه."

ورفض التعليق على تصريحات أدلى بها فى يونيو حزيران الماضى مبتكر القلب الصناعى بان الشركة ستقوم بتركيب قلب صناعى جديد لمريض رابع فى غضون أشهر.

وتجرى شركة كارما تجارب على القلب الصناعى الذى تنتجه على أمل أن يكون مستديما لاطالة أمد حياة المرضى دون أن يضطروا إلى الانتظار لمتبرع بقلب بشري. وبعد أن زرع القلب لأربعة مرضى سيجرى توسيع نطاق التجارب لتشمل نحو 20 مريضا على المستوى الأوروبي.

وقال كونفيتى "لدينا الآن مرضى عاشوا بالجهاز ما اجماليه 18 شهرا. الأمور تسير على مايرام حتى الآن".

مصر 365