أخبار عاجلة

جراحة نادرة لإصلاح فتق مرتجع لطفل بالإسكندرية قلبه بالجانب الأيمن

جراحة نادرة لإصلاح فتق مرتجع لطفل بالإسكندرية قلبه بالجانب الأيمن جراحة نادرة لإصلاح فتق مرتجع لطفل بالإسكندرية قلبه بالجانب الأيمن

نجح فريق طبى بمستشفى فى الإسكندرية فى إجراء جراحه لتصليح فتق مرتجع بالحجاب الحاجز لطفل عمره 4 سنوات عن طريق المنظار الجراحى، وذلك لأول مرة بالإسكندرية.

وقد أوضح استشارى جراحة الأطفال وزميل كلية الجراحين الملكية الدكتور محمد على يوسف أن الطفل أحمد محمد مسعود بعد ولادته بـ 4 ساعات تبين أنه يعانى من ضيق تنفس وزرقة فى الوجه والأطراف، وبعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة تبين أن الرضيع يعانى من عدم وجود حجاب حاجز على الجانب الأيسر وتم إجراء جراحه له لتصليح فتق الحجاب الحاجز فى أحد المراكز الطبية بالإسكندرية وبعد يومين تبين فشل الجراحة وارتجاع الفتق مرة أخرى وتم إجراء جراحة مرة أخرى فى نفس المركز، وتم ارتجاع الفتق بعد 72 ساعة مرة أخرى بعد حدوث مضاعفات فى العملية.

وبعد عرض الطفل على الدكتور محمد على يوسف تم إجراء الأشعة المقطعية على الصدر والتى أوضحت أن الأحشاء الداخلية للبطن كانت ضاغطة على القلب، ولذلك وجد القلب بالجزء الأيمن وليس الأيسر، كما هو مكانه الطبيعى، ويضغط القلب على الرئة اليمنى مما جعلها تعمل بنسبة 60%، ولذلك كان يعانى من ضيق التنفس وزرقة الوجه والأطراف
> وأكد الدكتور يوسف أنه تم اتخاذ قرار سريع بإجراء عملية، وذلك عن طريق المنظار الجراحى بدون الحاجة إلى فتح البطن.

ولفت الدكتور يوسف إلى أن العملية استغرقت 4 ساعات تم خلالها إنزال جميع الأحشاء من تجويف الصدر والبطن، بالإضافة إلى إصلاح التواء الأمعاء وتركيب أنبوبة صدر لسحب الهواء من الرئة وتركيب جراحية تفصل بين تجويف الصدر وتجويف البطن، لمنع ارتجاع الفتق مرة أخرى.

وخرج الطفل من غرفة العمليات إلى الرعاية الفائقة لمدة 72 ساعة بدون الحاجة إلى جهاز تنفس صناعى، وبعدها خرج من المستشفى بعد 48 ساعة أخرى فى حالة جيدة.

مصر 365