أخبار عاجلة

العاملون بشركات الإسكندرية للزيوت يهددون بالتصعيد ضد الخصخصة ورفع الدعم

العاملون بشركات الإسكندرية للزيوت يهددون بالتصعيد ضد الخصخصة ورفع الدعم العاملون بشركات الإسكندرية للزيوت يهددون بالتصعيد ضد الخصخصة ورفع الدعم
قيادي عمالي: وزير يتحايل على الشعب لتصفية شركات الزيوت التابعة للقطاع العام

كتب : رحاب عبدالله منذ 22 دقيقة

هدد العاملون بشركات الإسكندرية للزيوت والصابون بالتصعيد ضد وزارة التموين حال إصرارها على السير في مخطط خصخصة شركات القطاع العام للزيوت، ورفع الدعم عن زيت التموين بدعوى تحسين كفاءته.

وقال خالد طوسون، القيادي بالمؤتمر الدائم لعمال الإسكندرية وعضو النقابة المستقلة لشركة الزيوت والصابون، إن وزير التموين باسم عودة يتحايل الآن على الشعب من أجل تصفية شركات الزيوت التابعة للقطاع العام، ورفع الدعم عن زيت التموين، لصالح القطاع الخاص تلبية لشروط صندوق النقد الدولي.

وأوضح أن وزير التموين ادعى أنه غير راضٍ عن زيت التموين ويريد أن يجعله أشبه بزيت عباد الشمس، ولكن نظراً لفرق التكلفة فسيقلل الكمية التي يتم ضخها من الزيت الخام والتي توضع على بطاقة التموين، ثم عاد وقال إن الماكينات التي تستخدم في تكرير الزيوت في شركات القطاع العام لا تصلح لإنتاج زيت عباد الشمس وأنه سيستعين في هذا الصدد بشركات القطاع الخاص.

وأضاف أنه معنى ذلك أن تتوقف شركات إنتاج الزيوت بالقطاع العام عن العمل، ويتم إغلاقها وتشريد العمال بها لصالح شركات القطاع الخاص بدعوى رفع كفاءة الزيت.

وتابع أنه إذا تم تصنيع هذا الزيت في شركات القطاع الخاص فسيتم رفع الدعم عنه أو على الأقل رفع سعره عما هو عليه الآن، بما يزيد العبء على المواطن البسيط، فضلا عن أنه سيتم إغلاق شركات القطاع العام الخاصة بالزيوت والتي يبلغ عددها في الإسكندرية وحدها سبع شركات، وتشريد العاملين بها.

واعتبر أن منع العمال لخمس سيارات تابعة لإحدى شركات القطاع العام، السبت الماضي، من استلام حصة الزيت، حتى تتسلم شركات القطاع العام حصتها، والتظاهر أمام محطة تسليم الزيوت بالماكس، هو مجرد بداية لثورة العاملين بشركات الزيوت ضد النظام إذا أصر على تمرير مخطط خصخصة الشركات وإغلاق القطاع العام، على حد قوله.

أ

DMC

شبكة عيون الإخبارية