أخبار عاجلة

نيابة روض الفرج تخلى سبيل 3 متهمين بالاتجار فى عملات ذهبية تعود للعصر الأموى

نيابة روض الفرج تخلى سبيل 3 متهمين بالاتجار فى عملات ذهبية تعود للعصر الأموى نيابة روض الفرج تخلى سبيل 3 متهمين بالاتجار فى عملات ذهبية تعود للعصر الأموى
قرر المستشار شادى سيف وكيل النائب العام، بإشراف المستشار أيمن عادل رئيس نيابة روض الفرج، بإخلاء سبيل 3 متهمين من إجمالى 4 متهمين بكفالة 5 آلاف جنية لكل منهم، وجدد حبس آخر 15 يوماَ على ذمة التحقيقات، على خلفية اتهامهم بالاتجار فى عملات ذهبية إسلامية تنتمى إلى عام 690م، ومصدرها الدولة الأموية فى دمشق، بروض الفرج.

كما أمرت النيابة بانتداب لجنة من هيئة الآثار لفحص المضبوطات، والتى أكدت أن العملات الذهبية من عصور إسلامية مختلفة تقدر قيمتها مجتمعة بـ50 مليون دولار، وأمرت النيابة بنقل العملات الذهبية الخمسة إلى قصر الأمير محمد على بالمنيل لحين الانتهاء من الترميمات بالمتحف الإسلامى الذى وقعت عليه آثار تحطم نتيجة الاعتداء على مديرية الأمن.

والمتهمون فى القضية المقيدة برقم 7058 لسنة 2015 جنح روض الفرج، المخلى سبيلهم هم كل من "فادى.و"، مدير شركة استيراد وتصدير، و"أحمد.ع"، مدير مشتريات بأحد البنوك، و"مايكل.ن"، مدير حسابات فى شركة كبيرة .

أما المتهم الصادر بحقه قرار تجديد الحبس هو "بدراوى. ل" شهير بالدكتور، مقيم بأسوان، حاصل على الشهادة الابتدائية .

وكشفت التحقيقات التى أشرف عليها المستشار هشام حمدى، المحامى العام الأول لنيابات شمال القاهرة الكلية، أن المتهم الرابع "بدراوى. ل" شهير بالدكتور، مقيم بأسوان، حاصل على الشهادة الابتدائية، اعترف أنه تعرف على المتهمين الثلاثة من خلال إحدى وسيط تدعى مدام "سوزى"، مقيمة فى كومبوند بالتجمع الخامس، مشيرا إلى أنه التقاهم فى مدينة نصر لرؤية بعض العملات الذهبية الخاصة بالتاريخ الإسلامى والكشف عنها.

مصر 365