أخبار عاجلة

تحليل - عودة الفراعنة.. لماذا على كوبر البدء بكوكا، ومفاضلة مؤمن أم باسم؟

تحليل - عودة الفراعنة.. لماذا على كوبر البدء بكوكا، ومفاضلة مؤمن أم باسم؟ تحليل - عودة الفراعنة.. لماذا على كوبر البدء بكوكا، ومفاضلة مؤمن أم باسم؟

يستعد منتخب مصر لخوض ثاني مبارياته في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2017 حين يحل ضيفا على تشاد في مباراة قد يكون للمهاجم أحمد حسن كوكا دورا كبيرا في حسمها.

واستدعى المدير الفني للفراعنة هيكتور 3 مهاجمين بتشكيلته، التي تتربع على قمة المجموعة بفارق الأهداف عن نيجيريا، هم باسم مرسي، أحمد حسن كوكا وعمرو جمال.

وسيخوض كوبر المباراة على الأرجح بنفس الطريقة التي واجه بها تنزانيا في بداية التصفيات ألا وهي (4-2-2-2).

فكان اعتماده الرئيسي في تلك المباراة، التي حسمها الفراعنة بثلاثية دون رد على استاد برج العرب، على رأسي حربة هما دودو الجباس وأحمد حسن مكي.

ومع غياب الثنائي الأخير عن حاليا، فإن لكوبر خيارين لا ثالث لهما فيما يخص الخط الأمامي للفريق.

كوكا وباسم

تشير الاستعدادات واختيارات اللاعبين إلى أن كوبر سيبدأ بـ9 عناصر شاركت منذ البداية أمام تنزانيا هم أحمد الشناوي، حازم إمام، رامي ربيعة، أحمد حجازي، محمد عبد الشافي، إبراهيم صلاح، محمد النني، محمد صلاح ومحمود كهربا.

وبالنسبة للهجوم، فإن المهاجم الأساسي سيكون على الأرجح أحمد حسن كوكا، لماذا؟

يميل المدرب الأرجنتيني إلى الدفع باللاعبين المحترفين، بدا ذلك واضحا في مباراة تنزانيا حين فضل الاعتماد على الثنائي حجازي وربيعة بدلا من سعد سمير وعلي جبر.

لذلك سيكون خياره الأول في مركز رأس الحربة هو نجم سبورتينج لشبونة البرتغالي.

ولماذا على كوبر أن يدفع بكوكا منذ البداية؟

كارثة تشاد

يعيب منتخب تشاد تعامل خط دفاعه الكارثي مع الكرات العالية، فلقد كلفهم هذا الخسارة بهدفين أمام نيجيريا.

فلقد كانت ردة فعل خطهم الخلفي مع ألعاب الهواء هاوية بكل المقاييس، وبالأخص المدافع رقم 15 (ماساما أسيلمو) الذي ارتكب خطئا في منطقة جزاء فريقه أحرزت منه نيجيريا هدفها الثاني.

شاهد ملخص مباراة نيجيريا وتشاد

وسيكون كوكا هو اللاعب الأنسب في خط هجوم الفراعنة لاستغلال نقطة الضعف هذه الموجودة عند منتخب تشاد.

فيمر اللاعب حاليا بفترة ممتازة على صعيد الأداء، فكان هدفه ضد براجا هو الذي أجبر الأخير على ضمه من ريو أفي.

هذا إلى جانب طول قامته التي تفوق الثنائي باسم وعمرو، 191 سم مقابل 182 و181 على التوالي، وإجادته التامة للكرات العالية.

تذكر هدفه في للشباب

قد يستغل الفراعنة نقطة ضعف تشاد عن طريق لعب الكرات الطولية أو العرضية لناشيء النادي الأهلي السابق.

وإذا قرر كوبر الالتزام بخطته فإن خياره الهجومي الثاني سيكون بالتأكيد باسم مرسي بعد هدفه في مرمى تنزانيا الذي سجله بعد 8 دقائق فقط من دخوله كبديل.

ولأن مهاجم نادي يجيد التحرك كمهاجم ثان خارج منطقة الجزاء، فلقد أدى هذا الدور كثيرا ونجح به حين شارك خالد قمر في مركز المهاجم الصريح مع القلعة البيضاء.

كوكا ومؤمن

أما إذا قرر الأرجنتيني زيادة لاعبي وسط الملعب على حساب الهجوم واتباع طريقة 4-2-3-1، فإن مؤمن زكريا على الأرجح سيبدأ أساسيا.

فبوجود صلاح في الجبهة اليمنى وكهربا في اليسرى، سيدفع كوبر بمؤمن زكريا أو رمضان صبحي في مركز صانع الألعاب خلف كوكا.

ويجيد مؤمن اللعب في هذا المركز أكثر مقارنة برمضان الذي يميل إلى الجناح الأيسر.

هذا إلى جانب سرعته وقدرته على تسجيل الأهداف، وهو ما قد يشكل ثنائيا رائعا مع صلاح أو كهربا لضرب التكتل الدفاعي المتوقع من منتخب تشاد.

حصد الـ3 نقاط في هذه المباراة مهم جدا للفراعنة إذا أرادوا الاستمرار على قمة المجموعة التي ينافسهم على التأهل منها أحد عمالقة القارة السمراء هو منتخب نيجيريا.

فيديو اليوم السابع