أخبار عاجلة

الصيام يساعد فى علاج بعض الأمراض الجلدية المرتبطة بالحالة النفسية للمريض

الصيام يساعد فى علاج بعض الأمراض الجلدية المرتبطة بالحالة النفسية للمريض الصيام يساعد فى علاج بعض الأمراض الجلدية المرتبطة بالحالة النفسية للمريض
أكد الدكتور محسن سليمان، أستاذ الأمراض الجلدية بطب قصر العينى، رئيس الجمعية المصرية للأمراض الجلدية، أن هناك بعض الأمراض الجلدية تتأثر بالصيام، ويكون الصيام خطرا على صحتهم وقد يكون الصيام مفيدا فى بعض الأمراض الجلدية.

وقال: تتأثر الأمراض الجلدية نتيجة جفاف الجلد الناتج عن الصيام وبعض الأمراض الجلدية مثل الحساسية الوراثية تحتاج إلى سوائل فى رمضان، خصوصا أن الصيام لمدة 17 ساعة.

وقال الدكتور محسن إن هناك بعض الأمراض الجلدية التى يستلزم علاجها تناول الأدوية بشكل مستمر وعلى فترات متقاربة مثل تناول الجرعة ثلاث مرات فى اليوم، مثل مرض الزئبة الحمراء والصدفية المنتشرة المتقيحة تحتاج إلى تناول أدوية بصفة متكررة، كما أن هذه الأمراض يمكن أن يصاحبها الإصابة ببعض أمراض القلب نتيجة تركيز الدم تأثرا بالصيام، فيكون أكثر عرضة للجلطات وترسيب على جدران الأوعية الدموية، لأن الجسم يفقد سوائل كثيرة فى الصيام فننصحه بالإفطار.

وأوضح أن هناك أمراضا تفقد البروتينات من سطح الجلد مثل الأمراض الفقاعية ويحتاج المريض إلى تناول البروتينات بكميات كبيرة، وتناول الدواء بصفة منتظمة من أجل المساعدة فى إدرار البول فيحتاج إلى تناول السوائل لتعويض السوائل المفقودة من الجسم.

وأشار إلى أن هناك أمراضا أخرى قد تؤدى إلى تحسن حالة المريض مثل حب الشباب والحالات المتعلقة بالتوتر العصبى والانفعال النفسى، فنجد أنها تتحسن فى الصيام لأن الصيام يساعد على الهدوء النفسى والاسترخاء، فيمكن أن يعالج الكثير من الأمراض المرتبطة بالناحية النفسية مثل الحساسية العصبية والأرتكاريا، بالإضافة إلى تحسن حالة المريض نتيجة الامتناع التلقائى عن بعض الأطعمة المهيجة للحساسية.

مصر 365