أخبار عاجلة

جراحة إنقاص الوزن تخفف التبول اللاإرادى

جراحة إنقاص الوزن تخفف التبول اللاإرادى جراحة إنقاص الوزن تخفف التبول اللاإرادى
كشفت دراسة علمية حديثة أن جراحة فقدان الوزن قد تساعد أيضاً فى تخفيف سلس البول أو ما يدعى "التبول اللاإرادى” على المدى الطويل.

وكشفت الدراسة التى أشرف عليها باحثون أمريكيون أن السمنة هى عامل خطر رئيسى لسلس البول، وهى حالة مؤلمة تسبب تسرب البول عن طريق الخطأ، لكن جراحة إنقاص الوزن للبدناء التى تعمل على فقدان الوزن الغير مرغوب فيه، تساعد أيضاً فى السيطرة على المثانة.

وأوضح الباحثون أن نتائجنا تظهر فائدة أخرى هامة على المدى الطويل لجراحة علاج البدانة قد تساعد على تحفيزهم لإجرائها.

وقات الدكتورة ليسلى كوباك، وهى استاذة فى طب التوليد وأمراض النساء والعلوم الإنجابية، وكذلك المسالك البولية وعلم الأوبئة، أن نحو 30 مليون من البالغين فى الولايات المتحدة يعانون من سلس البول.

وأشارت كوباك أن التبول اللاإرادى لدى الأشخاص ذوى الوزن الزائد، قد يتحسن عند فقدان الوزن عن طريق عدة طرق، مثل اتباع نظام غذائى منخفض السعرات الحرارية، وخفض الوزن السلوكى عن طريق ممارسة الرياضة، وجراحة فقدان الوزن.

وأضاف الباحثون أن العملية الجراحية المستخدمة لفقدان الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هى أفضل شىء لتقليل فرص الإصابة بالتبول اللاإرادى.

وجاءت نتائج الدراسة على الإنترنت فى مجلة JAMA بقسم الطب الباطنى، كما نشرت مؤخراً عبر الموقع الطبى الأمريكى "Health Day News"، وذلك فى السابع والعشرين من شهر يونيو الجارى.

مصر 365