أخبار عاجلة

الأشخاص الذين يسكنون بجوار الطرق السريعة أكثر عرضة للموت المبكر

الأشخاص الذين يسكنون بجوار الطرق السريعة أكثر عرضة للموت المبكر الأشخاص الذين يسكنون بجوار الطرق السريعة أكثر عرضة للموت المبكر
كشفت دراسة علمية حديثة أن الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من الطرق السريعة، التى بها ضوضاء، فى خطر أعلى للوفاة المبكرة.

ووجد باحثون فى إمبريال كوليدج وكلية لندن للصحة والطب، أن أولئك الذين يعيشون بالقرب من ضوضاء الطرق أكثر عرضة للإصابة بالأزمات القلبية أو السكتات الدماغية والوفاة مبكراً، وفى أكبر دراسة من نوعها نظر الباحثون فى 8.6 مليون شخص يعيشون فى لندن الكبرى بين عامى 2003 و2010.

وقالت معدة الدراسة الدكتورة جانا هالونين، من كلية لندن للصحة والطب، إن دراسة سابقة أشارت إلى أن ضجيج حركة المرور على الطرق يرفع من مشاكل النوم وزيادة ضغط الدم للأشخاص الذين يعيشون بجانبها، ولكن هذه الدراسة الأولى من نوعها فى بريطانيا التى أظهرت وجود صلة بين الوفاة البكرة والضجيج.

وأوضح الباحثون أن ضجيج حركة المرور يؤدى إلى ارتفاع ضغط الدم، ومشاكل النوم والإجهاد، وهذه الامور تشكل خطورة على الصحة على المدى الطويل.. وأضاف الباحثون أن الحد من تلوث الهواء الناجم عن حركة المرور هو أكثر أهمية لصحة القلب من الحد من الضوضاء.
>

مصر 365