النيابة تستمع لشهود العيان فى واقعة مقتل دجال بمنطقة الجمالية

النيابة تستمع لشهود العيان فى واقعة مقتل دجال بمنطقة الجمالية النيابة تستمع لشهود العيان فى واقعة مقتل دجال بمنطقة الجمالية
استمع منذ قليل، أحمد حسن وكيل نيابة الجمالية، لشهود العيان، فى واقعة مقتل شيخ صوفى على يد شخص مجهول الهوية، داخل محل حلاق بمنطقة الجمالية.

وأكد الشهود أمام النيابة أن المجنى عليه تقابل مع المتهم داخل مسجد العارف بالله بمنطقة الجمالية، حيث وعده بمعالجته بالقرآن، ثم اصطحبه معه إلى محل الحلاق المجاور للجامع، وهناك اختلف معه فى مسألة علاجه، الأمر الذى أدى بالمتهم قيامه بطعن الشيخ عدة طعنات بسكينة فى مناطق مختلفة بالجسد، إلى أن فارق الحياة.

تعود تفاصيل الواقعة عندما تلقى قسم شرطة الجمالية بلاغا يفيد بمقتل شخص أمام محل حلاق بجوار مسجد العارف بالله بدائرة القسم، وحرر المحضر المناسب للواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق، وانتقلت النيابة لمعاينة الجثة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وأمرت بنقل الجثة إلى المشرحة لبيان سبب الوفاة، ثم التصريح بدفنها.

وتبين من التحريات الأولية، أن المجنى عليه شيخ متصوف، حيث تمكنت قوات الأمن من العثور على كاميرا لأحد المحلات تكشف وجه المتهم عقب ارتكابه للواقعة وخلال هروبه من مكان الجريمة بأنه ذو ذقن، وكشف تقرير مصلحة الطب الشرعى أن المجنى عليه تم طعنه عدة طعنات بسلاح أبيض "سكينة" بمناطق مختلفة بجسده.

أمر المستشار حازم عبد الشكور رئيس نيابة الجمالية بإشراف المستشار إبراهيم صالح المحامى العام الأول لنيابات غرب القاهرة، بسرعة تحريات المباحث حول الواقعة، وضبط وإحضار المتهم الهارب، بالإضافة إلى تقرير الطب الشرعى بشأن ما كانت هذه الأداة هى المستخدمة فى ارتكاب الجريمة من عدمه.
>

مصر 365