أخبار عاجلة

رئيس جمعية رجال الأعمال: لا يمكن أن نتبرع والاقتصاد منهار.. ويجب ذبح البيروقراطية

قال المهندس حسين صبور، رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين، نائب رئيس اتحاد رجال الأعمال العرب، إن مشاكل الحصول على الأراضي من جانب المستثمرين تعوق الاستثمار بصورة كبيرة، مطالبا المستثمر المصري بالثقة في الاقتصاد المصري وزيادة استثمراراته حتى يتم جذب المستثمر الأجنبي.

وأضاف «صبور» خلال حواره مع الإعلامية إيمان عز الدين، في برنامج «بصراحة»، على قناة «التحرير»، أن «القانون الجديد للاستثمار يستغرق إعداده 6 أشهر، للترتيب داخل أجهزة الدولة، من أجل ضمان التنفيذ الفعلي له»، كما شدد على أهمية «دبح البيروقراطية» المعطلة للدولة، مشيرًا إلى أن قلة التبرع لصندوق «تحيا »، يدل على انهيار الاقتصاد، خاصة في ظل توقف السياحة، وغلق المصانع، وأن رجال الأعمال لا يمكنهم التبرع بـ 100 مليار في ظل انهيار الاقتصاد.

وتابع «صبور»: «أنه رئيس إحدى شركات السياحة التي تتعرض للخسارة، بمشاركة أحد البنوك المصرية الكبيرة،حيث قرروا أن يتبرع مجلس الإدارة بمبلغ ما لصندوق تحيا مصر عندما تتوفر السيولة المطلوبة، وعندها أرسل الجهاز المركزي للمحاسبات خطابًا رسميًا لمجلس الإدارة، يلومهم فيه، ويخبرهم بعدم إمكانية تبرعهم للصندوق أو إلى أي جهة أخرى في ظل تعرضهم للخسارة، مشيرًا إلى أنهم تجاهلوا جملة عندما تتوفر السيولة».

وبخصوص أزمة البترول العالمية، قال «صبور» «إن خفض البترول قرارًا سياسيًا للإضرار بإيران وروسيا، لاعتمادهم على النفط بصورة كبيرة في اقتصادهم»، مشيرًا إلى أنه بالرغم من أن الأزمة أثرت على ودول الخليج أيضًا، إلا أنها جاءت في صالح مصر.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة