أخبار عاجلة

«الصيادلة» تنتقد ارتفاع أسعار أدوية الشركات متعددة الجنسيات

«الصيادلة» تنتقد ارتفاع أسعار أدوية الشركات متعددة الجنسيات «الصيادلة» تنتقد ارتفاع أسعار أدوية الشركات متعددة الجنسيات

انتقد الدكتور هاني إمام، عضو مجلس نقابة الصيادلة، زيادة سعر مستحضر «إلتروكسين»، المستخدم كعلاج للغدة الدرقية، بنسبة تفوق 100% من السعر الحالي للمستحضر، مقارنة بأسعار مستحضرات شركات قطاع الأعمال «المخسّرة» للشركات والبالغ سعرها أقل من 5 جنيهات للعبوة الواحدة.

وأضاف في بيان صادر عن النقابة، الخميس، أن الزيادة تضمنت رفع سعر دواء «إلتروكسين»، تركيز 50 ميكروجرام، إلى 18 جنيه بدلاً من 7 جنيهات، وتركير 100 ميكروجرام، من 9 جنيهات إلى 20 جنيهًا.

وأكد «إمام» أن وزارة الصحة «لا تنظر بعين الاعتبار إلى مستحضرات شركات قطاع الأعمال، وتتعمد زيادة مستحضرات الشركات متعددة الجنسيات مثل شركة (جلاكسو سميث)، والتي رفعت سعر مستحضر (كيناكومب) كريم من 6 جنيهات إلى 6.5، على الرغم من توافر المستحضر بالأسواق، وعدم نقصه إطلاقًا بالإضافة إلى أنه من الأصناف ذات المبيعات العالية».

وأضاف «إذا كانت وزارة الصحة حريصة على الزيادة، فمن باب أولى يجب زيادة أدوية شركات قطاع الأعمال، لأنها تمثل العمود الفقري والأمن الدوائي الوطني»، موضحًا أنه على الرغم من موافقة وزارة الصحة على زيادة مستحضري أقراص «إلتروكسين» وكريم «كيناكومب» وفقًا للقرار الوزاري «499 لسنة 2012»، إلا أن الشركة لم تطبق البند الخاص برفع هامش ربح الصيدلي، وهو 25%، وفي ظل «تجاهل» من الوزارة.

وكشف عضو مجلس نقابة الصيادلة، عن أن شركة «جلاكسو» كان بحوزتها كمية كبيرة من صنف «إلتروكسين» قبل زيادة سعره، وتعمدت عدم توزيع المستحضر، استنادًا إلى الزيادة المقررة في أسعاره، على حد قوله.

وطالب «إمام» وزارة الصحة بـ«النظر بعين الاعتبار، ودعم شركات قطاع الأعمال، وفتح صندوق المثائل أمامها لتوفير المستحضرات المهمة، حتى لا تكون الوزارة مجبرة على زيادة أسعار أدوية للشركات متعددة الجنسيات».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة