أخبار عاجلة

جنوب السودان يرد على "البشير" نافيا دعم المتمردين

جنوب السودان يرد على "البشير" نافيا دعم المتمردين جنوب السودان يرد على "البشير" نافيا دعم المتمردين

كتب : ا ف ب منذ 31 دقيقة

كرر جنوب السودان أمس، التزامه السلام مع السودان المجاور، وذلك غداة تهديد الرئيس السوداني عمر البشير بإغلاق الأنبوب الذي ينقل النفط السوداني الجنوبي نحو البحر الأحمر.

وقال وزير الإعلام السوداني الجنوبي برنابا بنجامن: "لقد قررنا مناخا جديدا لمصلحة الحوار لا نريد العودة إلى نقطة البداية".

وأضاف بنجامن "هناك قنوات لمناقشة هذا الأمر، نعتقد أنه ليس ضروريا التحدث عن ذلك علنا وتوجيه كل هذه الاتهامات".

وهدد الرئيس السوداني عمر البشير، الاثنين الماضي، بوقف تدفق نفط الجنوب عبر الأراضي السودانية في حال قدمت حكومة الجنوب الدعم للمتمردين في جنوب كردفان أو دارفور.

وقال البشير في كلمة ألقاها خلال احتفال باستعادة مدينة أبو كرشولا من المتمردين في جنوب كردفان في مقر قيادة أركان الجيش السوداني "نوجه إنذارا إلى حكومة الجنوب، في حال تم تقديم أي دعم من قبلهم للحركة الشعبية شمال السودان أو للمتمردين في دارفور فسنقفل الأنبوب (النفط) نهائيا" مضيفا "في حال أوقفوا دعمهم سنعرف، وفي حال دعموا سنعرف".

ورد بنجامن أن "البلدين يفيدان من النفط" وإذا أغلقت الخرطوم الأنبوب "فإن هذا سيحرم شعبي السودان وجنوب السودان من عائدات مهمة لتعزيز اقتصادي" البلدين.

وكرر "إننا لا ندعم الحركة الشعبية شمال السودان، هذا ليس في مصلحة الشعبين".

وتتهم الخرطوم جوبا بدعم متمردي الحركة الشعبية شمال السودان الذين يقاتلونها في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق المتاخمتين للجنوب منذ عام 2011، الأمر الذي ينفيه جنوب السودان.

وأعلن وزير النفط السوداني عوض الجاز الأسبوع الماضي أن نفط الجنوب وصل إلى الأراضي السودانية وهو في طريقه لميناء التصدير بعد استئناف أعمال الضخ.

وكان جنوب السودان أوقف انتاجه من النفط في يناير 2012 بسبب خلافه مع السودان حول رسوم عبور النفط.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC