أخبار عاجلة

الخارجية الأمريكية ترفض تخفيض المساعدات لمصر

الخارجية الأمريكية ترفض تخفيض المساعدات لمصر الخارجية الأمريكية ترفض تخفيض المساعدات لمصر

ماري هارف

أوضحت واشنطن أنها لم تستأنف جميع المساعدات الخارجية إلى ، وأنها “لم تتخذ خطوات تضمن انتقالًا ديمقراطيًا”، فيما أبدت تحفظها على مشروع قانون بالكونجرس تم رفضه مؤخرًا، يقترح قطع أكثر من ثلث المساعدات الأمنية لمصر.

وأكدت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية، ماري هارف، أن الـ10 مروحيات “أباتشي” لاتزال تنتظر موافقة الكونجرس حتى يتم إرسالها إلى مصر، مشيرة إلى بقائها في مستودع “فورت هود” بولاية تكساس الأمريكية في انتظار الضوء الأخضر.

وعن مشروع القانون الذي تقدم به النائب آدم شيف، عضو الكونجرس، الذي يقترح قطع المساعدات العسكرية لمصر إلى ما يقرب من الثلث وإعادة توجيهها في برامج التعليم والمجتمع المدنى، رأت “هارف”، في مؤتمر صحفي، الأربعاء، أن ذلك المشروع يقوض من قدرة واشنطن على الاستجابة إلى احتياجات مصر، مشيرة إلى أن القانون تم رفضه بأغلبية تصويت الكونجرس.

وفيما أوضح المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، أن الإفراج عن 572 مليون دولار إلى مصر جاء بعد تقديم شهادة من الخارجية الأمريكية تقر بأن القاهرة تحافظ على العلاقة الاستراتيجية مع واشنطن، وأنها ملتزمة بمعاهدة السلام مع إسرائيل، مضيفًا أن تلك الدفعة تهدف إلى تقديم فوائد مباشرة للشعب المصري تتمثل في قطاعى التعليم والصحة والقطاع الخاص والتنمية، وتهدف أيضًا إلى تقديم المساعدة الأمنية التي تخدم مصالح الولايات المتحدة بشكل أساسي، ومساعدة الجيش المصرى على تأمين حدود مصر ومكافحة الإرهاب.

وأكد “إيرنست”، في مؤتمر صحفي، الأربعاء، أن المساعدات المتبقية لاتزال معلقة، لأن مصر لم تفِ بمتطلبات استئناف المساعدات، بما في ذلك اتخاذ خطوات تضمن انتقالًا ديمقراطيًا.

أونا