ناجح إبراهيم: «الإخوان» ستشارك في الانتخابات لـ«إسقاط النور»

قال القيادي السابق بـ«الجماعة الإسلامية»، الدكتور ناجح إبراهيم، إن «معظم أطياف تيار الإسلام السياسي ستدخل الانتخابات البرلمانية، على عكس ما يتوقعه الكثيرون»، ورأى أن جماعة الإخوان المسلمين ستشارك في الانتخابات البرلمانية لـ«إسقاط حزب النور».

وأضاف «إبراهيم»، في تصريحات لصحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية، التي نشرتها على موقعها الإلكتروني، صباح الخميس، أن «هناك أحزابًا ستدخل حتمًا، مثل النور والوطن ومصر القوية وحزب البناء والتنمية، كما أنني أتوقع أيضًا دخول الإخوان هذه الانتخابات بشكل فردي، عبر اختيار أشخاص غير بارزين من الإخوان وغير معروفين بانتمائهم الإخواني، أو من خلال توزيع أنفسهم على بعض الأحزاب لزيادة فرصتهم».

وتوقع أن «تكون أكبر معركة بين حزبي القوية والنور، الذي سيواجه خصومة شرسة من الإخوان وأنصارهم أكثر مما سيلاقيه من المنافسة مع الأحزاب الليبرالية والاشتراكية، لأن الإخوان سيحرصون على تدمير حزب النور وتشويهه بحكم ما بينهما من خصومة ثأرية سياسية».

وتابع: «الإخوان سيشاركون في انتخابات برلمان 2014، لمجرد إسقاط حزب النور وتلقينه درسًا قاسيًا، والدعاية بين أطياف التيار الإسلامي ستكون عبر الفضائيات، لا في الشارع المصري ولا المساجد كما كان الأمر من قبل».

وأوضح أن «خلاصة الأمر أنه ستكون هناك مشاركة لجميع قوى التيار الإسلامي، ولكني لا أتوقع فوزهم بأكثر من 12% من مقاعد البرلمان».