أخبار عاجلة

كيف أنقذ ثابت البطل الأهلي من سيناريو مشابه لمجزرة بورسعيد

كيف أنقذ ثابت البطل الأهلي من سيناريو مشابه لمجزرة بورسعيد كيف أنقذ ثابت البطل الأهلي من سيناريو مشابه لمجزرة بورسعيد

كاد فريق الأهلي أن يمر بكارثة إنسانية بإستاد الإسماعيلية في الثمانينات، مماثلة لمجزرة بورسعيد التي راح ضحيتها 72 مشجعًا من جماهير الأهلي في أول فبراير 2012.

وروى جمال عبد الحميد قصة الواقعة، قائلاً: "أحرزت أجمل أهدافي في الملاعب بتسديدة في المقص الأيمن لحارس الإسماعيلي أبو ليلة، إلا أن فرحتي بهذا الهدف لم تكتمل".

وأضاف خلال استضافته لقناة "الحياة 2" "ألغيت المباراة بسبب اندفاع جماهير الإسماعيلي إلى أرض الملعب، اعتراضًا على قرارات الحكم".

واستدرك قائد منتخب في مونديال 1990 بإيطاليا: "أسرعنا إلى غرفة خلع الملابس، واضطر الراحل ثابت البطل لكسر الباب بركلة قوية بقدمه، لأن الأقفال كانت مغلقة".

وأتم نجم الأهلي والزمالك السابق "البطل كان خائفًا للغاية، لأن جماهير الإسماعيلي كانت تلاحقنا، ولولا ذلك، لكانت حدثت كارثة إنسانية".

فيديو اليوم السابع