الرئيس الفرنسي يؤكد رغبته في إلغاء محكمة العدل الجمهورية

الرئيس الفرنسي يؤكد رغبته في إلغاء محكمة العدل الجمهورية الرئيس الفرنسي يؤكد رغبته في إلغاء محكمة العدل الجمهورية

الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند

أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند اليوم الاربعاء مجددًا رغبته في إلغاء محكمة العدل الجمهورية المعنية بالنظر في الجرائم والأفعال المنسوبة للوزراء الذين يمارسون مهامهم.

وقال أولاند، في تصريحات صحفية اليوم، إن إلغاء هذه المحكمة سيتم بعد الانتهاء من إصلاح المجلس الأعلى للقضاة، مشيرًا إلى أن هذا الإجراء يستوجب تعديل الدستور وهو ما لن يحدث قبل العام القادم 2015.

ومن ناحية أخرى، اعتمد مكتب مجلس الشيوخ الفرنسي اليوم مشروع موازنته الجديدة للعام المقبل 2015 وقرر تخفيضها بنسبة 46ر3 بالمائه لتصل إلى 340 مليون يورو مقابل 352 مليون العام الجاري.

وقال رئيس مجلس الشيوخ جون بيير بيل- في بيان صحفي – إن مكتب المجلس اعتمد أيضًا آلية جديدة لمنع ومعالجة صراعات المصالح، وذلك وفقًا للقانون الصادر في الحادي عشر من أكتوبر 2013 والمتعلق بضمان الشفافية ف الحياة العامة.

أ ش أ

أونا