الممرضات المصريات يطالبن بتحسين صورتهن الذهنية

الممرضات المصريات يطالبن بتحسين صورتهن الذهنية الممرضات المصريات يطالبن بتحسين صورتهن الذهنية

المشاكل التى تواجه مهنة التمريض فى وإيجاد الحلول لها كانت محور المحاضرة العلمية التى ألقتها د. ثريا رمضان، أستاذ التمريض النفسى والصحة النفسية بجامعة عين شمس، ضمن فعاليات احتفال أحد مستشفيات العيون باليوم العالمى للتمريض كأول مستشفى تحتفى بهذا اليوم .

ومن جانبها أوضحت د. ثريا، أن أحد المشكلات الأساسية للتمريض هى النظرة السلبية لمجتمعنا لهذه المهنة بسبب طبيعة عمل الممرضة، والتى تحتاج منها العمل ليلا مما يتعارض مع عادات بعض الأسر واعتقاد المجتمع بأن واجبات التمريض هامشية بالمقارنة بواجبات الأطباء وسبب آخر وهو أن معظم الممرضات من صغار السن ذات الإدراك المحدود بالإضافة إلى تأثير المهنة على دورها كأم، مشيرة إلى أن الحلول تكمن فى قيام المنظمات النقابية والمجمعات الأهلية بدورها لدعم وتشجيع مهنة التمريض بالإضافة إلى قيام الإعلام بعمل التوعية بأهمية المهنة ومعالجة الأفكار الخاطئة.

وأشارت أ زينب وكيل نقابه التمريض إلى دور النقابة فى حل مشاكل أعضائها من الممرضات والممرضين سواء كانت مشكله إعلاميه أو أخلاقيه بهدف الحفاظ المهنة وتطويرها إلى جانب عقد دورات تدريبيه وتوعيه للارتقاء بمستوى المهنة التى لا تقل عن دور الطبيب فى علاج ورعاية المريض.

من جانبها أكدت نعمة المغربى مدير عام التمريض بالمستشفى على ضرورة الارتقاء بمهنة التمريض من خلال تزويد الممرضين بالمعرفة اللازمة وتنمية دراستهم المهنية وتحسين صورة التمريض فى المجتمع وإبراز دور الممرضين فى الخدمات التمريضية الآمنة مشيرة إلى اهتمام د. عاكف المغربى بإنشاء أول كلية خاصة للتمريض فى مصر بالتعاون مع الجامعة البريطانية لتحقيق هذا الهدف وسيتم تخريج أول دفعه منها هذا العام.

يذكر أن سبب اختيار شهر مايو من كل عام للاحتفال بيوم التمريض العالمى يرجع لانة يوافق الذكرى السنوية لميلاد السيدة تايننجل البريطانية الجنسية والتى اشتهرت بأنها مؤسسة التمريض الحديث.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365