أخبار عاجلة

عمار النعيمي: عجمان فريق واحد في مسيرة التنمية

عمار النعيمي: عجمان فريق واحد في مسيرة التنمية عمار النعيمي: عجمان فريق واحد في مسيرة التنمية

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، أن الإمارة تعمل كفريق واحد، لتكون مساهماً رئيساً في مسيرة التنمية والتطوير في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأن تكون مركز جذب تجاري واستثماري، ينعم سكانها بالسعادة والرفاه المجتمعي، وتتحول إلى واحة للاقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة.

وقال سموه في الكلمة التي ألقاها نيابة عنه المهندس سعيد سيف المطروشي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة عجمان، في الحفل الذي نظمته الأمانة العامة في المركز الثقافي بعجمان، للإعلان عن تفاصيل «رؤية إمارة عجمان 2021»، بحضور الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان، والشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، والشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي، رئيس ديوان حاكم عجمان، «نلتقي اليوم للإعلان عن تفاصيل رؤيتنا الاستراتيجية (رؤية إمارة عجمان 2021) التي تجسد التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، في العمل الجاد للارتقاء بالإمارة، لتكون واحة للاستقرار والسعادة والازدهار».

وأضاف سموه «أن إطلاق (رؤية إمارة عجمان 2021) على هامش القمة الحكومية، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، ومباركة غالية على قلوبنا جميعاً من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، تضع على عاتقنا جميعاً مهام صعبة، تحتاج إلى قادة رواد ومديرين فاعلين وموظفين مؤهلين للانتقال من الرؤية كمعلومات وبيانات، بذل فيها فريق إعدادها جهداً استثنائياً، لتكون واقعاً يلمسه سكان الإمارة ومواطنوها ينعكس بمستويات جديدة من التميز والإنجاز».

تحقيق التنمية المستدامة

وأوضح سموه أن الرؤية بحثت بعمق في المجالات المختلفة، وانطلقت نحو الأفق البعيد، بحثاً عن الحلول الفاعلة لتحقيق التنمية الاقتصادية، والتنمية المستدامة المدعومة بآليات عمل حكومية رائدة بعيدة المدى، ترتقي بالقطاعات المختلفة للإمارة، لتقف عجمان على بوابة إنجاز جديد يضاف إلى سجلها المميز والحافل.

واعتبر سموه أن الرؤية، عبر محاورها المختلفة، تعمل على ترسيخ التخطيط الناجح والفعال لإمارة عجمان على المدى البعيد الذي يعزز من المكانة الرائدة للإمارة، بما تمتلكه من ميزات ومقومات تنافسية على المستويين المحلي والإقليمي، مع تأكيد الحفاظ على الهوية والتراث الوطني للإمارة النابع من التقاليد العربية والإسلامية التي يسير في ظلها المجتمع الإماراتي كاملاً.

وأكد سموه أن تعزيز الشفافية والمتابعة هو محور مهم لتقييم الأعمال والإنجاز وفق الخطط المرسومة والمدروسة، وهو الأساس الذي تحرص «رؤية إمارة عجمان 2021» على تجسيده واقعاً حياً للانتقال بالإمارة إلى طموحات القيادة التي تفتح أبوابها لأية عملية تطوير تسهم في تحقيق أهدافنا الاستراتيجية، وإعلاء لمكانة المواطن الإماراتي، ليكون في المراتب الأولى التي يستحقها.

وقال سموه «تحويل الأحلام إلى واقع هذا ما أثبتته دولة الإمارات خلال مسيرتها الحافلة التي أتت نتيجة عمل مخلص ودؤوب من جميع الموظفين على اختلاف درجاتهم ومناصبهم الوظيفية، في ظل قيادة رشيدة حكيمة، سبقت الآخرين في فكرها وقراءتها للمستقبل، لتستثمر في الإنسان الثروة الأغلى التي نمتلكها والأساس في بناء أية نهضة وحضارة، ولهذا فإن (رؤية إمارة عجمان 2021) تضع الارتقاء بقدرات الموظفين وتطويرها في أولوياتها، لأنهم حجر الأساس في الانتقال نحو الغد المشرق».

ودعا سموه جميع العاملين في الجهات الحكومية على اختلاف مهامهم للعمل بروح الفريق الواحد، كما دعا سموه مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية على التحلي بأخلاق القيادة والانفتاح على الأفكار الخلاقة والمبدعة أياً كان مصدرها، وأن يكونوا قادة فاعلين، مؤكداً سموه أن إطلاق الرؤية ما هو إلا خطوة أولى في مسيرة التنمية والتقدم، ولا بد أن يتبعها تنفيذ جدي والتزام كامل من الأطراف المعنية.

المبادئ العامة

الجدير بالذكر أن استراتيجية حكومة عجمان تتطلع إلى تنفيذ خطط وبرامج وأعمال كافة، بما ينسجم مع مجموعة من المبادئ التوجيهية العامة، وصولاً إلى تحقيق رؤية عجمان 2021، وتتمثل هذه المبادئ بإعلاء التوافق بين محاور رؤية إمارة عجمان 2021، ورؤية الإمارات 2021، بالانسجام مع استراتيجيات الحكومة الاتحادية، والتكامل مع الأجندة الوطنية، ودعم القدرات التنافسية للإمارة، وترقيتها في مجالات التنمية المستدامة وبناء الاقتصاد الأخضر، وتقوية الشراكة مع القطاع الخاص وتعزيز دوره التنموي، مع التركيز على تحقيق الرفاه الاجتماعي والسعادة المجتمعية، والحفاظ على القيم والثوابت الإماراتية الأصيلة.

 

سعيد المطروشي: الرؤية تقوم على مجتمع سعيد

 

 

أوضح سعيد المطروشي، الأمين العام للمجلس التنفيذي، في استعراضه أهم محاور «رؤية عجمان 2021»، أن الرؤية تنطلق من أهداف أساسية، تقوم على تحقيق مجتمع سعيد، يسهم في بناء أخضر، وتحفزه حكومة متميزة، تنسجم تشريعاتها وآليات عملها مع روح الاتحاد.

وأبان أن الرؤية تحرص على بناء المجتمع السعيد المتلاحم، والمتمتع بالروح الإيجابية، والفخور بتراثه والمعتز بقيمه،

والمتواصل بمسؤولية مع عناصر بيئته، والمتعلم والطموح، والمسهم بفعالية في تحقيق التنمية الشاملة والمتزنة التي تعتبر المقومات الأساسية لتحقيق النجاح والتميز في أي مجتمع.

وفي الجانب الاقتصادي، أكد المطروشي أن الرؤية تحرص على تبني الاقتصاد الأخضر بمحاوره المتنوعة في سعي حثيث للحفاظ على الموارد الطبيعية، مع التركيز في الوقت ذاته على الحركة الاقتصادية النشطة التي تسهم في دفع مسيرة التنمية المستدامة، بما يحقق الرفاه والازدهار في المجتمع.

وقال «تفتح الرؤية آفاقاً واسعة، لاحتضان الطاقات الوطنية، وصقلها بالمعرفة والتكنولوجيا، وتشجيعها عبر سياسيات وحوافز حكومية عصرية وشاملة».

وأضاف أن الرؤية تحرص على أن يتسم العمل الحكومي في عجمان بالكفاءة والفعالية، وأن يعكس في نتائجه متطلبات المجتمع وبيئة الأعمال، من خلال الاعتماد على الكفاءات المواطنة المتسلحة بالمعرفة والطموح، لتقود المؤسسات إلى النجاح والتميز المواكب لمتغيرات العصر وتنافسية السوق،

والمبني على قرارات حكيمة وخطط مدروسة، تنطلق من سياسيات ذكية وتشريعات صلبة وأطر عملية منظمة.

وأشار إلى أن خطط التنمية الشاملة لـ«رؤية إمارة عجمان 2021» تنسجم مع رؤية الإمارات والأجندة الوطنية، وتتكامل مع أدوار الحكومة المحلية لإمارة عجمان، ومع أدوار الاتحاد والحكومات المحلية للإمارات الأخرى، كما تتسق التشريعات المحلية والأنظمة والسياسات مع أحكام دستور دولة الإمارات والقوانين المنظمة، ويستمد المواطن في عجمان ثقته بنفسه، لكونه أحد أبناء هذا الوطن المعطاء، ويؤمن بيقين أن مصلحة الوطن تفوق جميع المصالح.

كما قدم سلطان الرميثي، المنسق العام لبرنامج عجمان للتميز، وأحمد شطاف، رئيس قسم التخطيط الاستراتيجي بالأمانة العامة للمجلس التنفيذي، تفاصيل مهمة عن الخطة الاستراتيجية لحكومة عجمان ومراحل إنجازها،

وتواصل المجلس التنفيذي مع كل المؤسسات الحكومية داخل الإمارة، لضمان تطابق الآراء وتوافق خطة المؤسسات مع المتطلبات الرئيسة للخطة الاستراتيجية للإمارة.

في ختام الحفل، كرم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي فريق عمل «رؤية إمارة عجمان 2021»، موجهاً الشكر إليهم على الجهود التي بذلوها، والتي أسهمت في تحويل الرؤية من فكرة إلى خطة عمل واضحة المعالم، تضع الأفكار والأهداف الطموحة لبلوغ ما تصبو إليه الإمارة من تقدم وازدهار.

منظومة التشريعات

كما أن المبادئ العامة لاستراتيجية حكومة عجمان تحرص على تبني منظومة تشريعات محلية تتسم بالفعالية والكفاءة والموضوعية، وتحديث التشريعات النافذة بما يضمن الملاءمة مع متطلبات واتجاهات المرحلة، وزيادة الفاعلية في ممارسة الأدوار التنظيمية، ووضع السياسات لحكومة عجمان، والارتقاء بمستوى خدماتها المقدمة للمتعاملين، وانتهاج وترسيخ ثقافة التميز المؤسسي،

والأخذ بمنهجيات التخطيط الاستراتيجي، والمواظبة على تطوير أنظمة الأداء، إضافة إلى إدارة الموارد الحكومية بكفاءة واقتدار، وترسيخ الشفافية والنزاهة والحوكمة الرشيدة،

وتعزيز ثقافة الاستثمار في بناء الإنسان، لكونه الدعامة الأساسية للتنمية، وتطوير قدرات الكوادر البشرية.

وتتبنى حكومة عجمان مفهوم التنمية المستدامة للمحافظة على الثروات الطبيعية والقيم المجتمعية، والإسهام في إيجاد اقتصاد أخضر يتفاعل بإيجابية مع البيئة المحيطة، ويساعد على توفير فرص التنمية البشرية لمواطني الإمارة بشكل خاص، في ظل نظام حكومي ذي كفاءة وفاعلية عالية، ومتسق مع مبادئ الاتحاد.