أخبار عاجلة

"النعناع" و"الروزمارى" لتعزيز الذاكرة وتحسين القدرة على التعلم

"النعناع" و"الروزمارى" لتعزيز الذاكرة وتحسين القدرة على التعلم "النعناع" و"الروزمارى" لتعزيز الذاكرة وتحسين القدرة على التعلم

كشف مؤتمر علمى حديث، عقد مؤخراً، عن فوائد جديدة ومثيرة بشأن عشبة الروزمارى "إكليل الجبل" والنعناع، حيث كشفت النتائج التى أشرف عليها باحثون من جامعة سانت لويس الأمريكية، أن المواد المضادة للأكسدة المستخلصة منهما تساهم فى تعزيز الذاكرة، وتحسين القدرة على تعلم أشياء جديدة.

وتابع الباحثون، أن المواد الفعالة التى تم استخلاصها من الروزمارى والنعناع، تساهم فى علاج أعراض تدهور وظائف الإدراك، والذى يعد الخطوة الأولى فى الإصابة بالزهايمر، وهو ما يؤكد دور هذه الأعشاب غير المباشر فى الحد من الإصابة بهذا المرض الخطير.

وكما كشفت النتائج، أنه كلما ارتفعت تركيزات المواد المستخلصة من عشبة الروزمارى، كلما كان التأثير أقوى فى تعزيز الذاكرة والقدرة على التعلم، والأمر هو نفسه بالنسبة للمواد الفعالة المستخلصة من النعناع.

وأضاف الباحثون، أن هذه الأعشاب ساهمت فى الحد من عملية الإجهاد التأكسدى، والتى يحدث فيها تدمير للخلايا البشرية بما فيها الحمض النووى "DNA"، نتيجة تكون كميات كبيرة من الجذور الحرة والبيروكسيدات، وهو ما يعد أمراً مثيراً للغاية، وخاصة أن هذه العملية تؤدى لتدهور منطقة المخ المتحكمة فى علمية تكوين الذاكرة، وتعلم أشياء جديدة.

فيما أشار الباحثون فى الوقت نفسه، إلى أنه لم يتم التوصل إلى الكميات المناسبة التى يجب أن يتناولها الإنسان، لتعزيز قدرته على التذكر والتعلم، وخاصة أن هذه التجارب تم إجراؤها على الحيوانات فقط، وربما يتم التوصل إلى هذه المعلومات مستقبلاً.

وأذيعت هذه النتائج خلال اللقاء العلمى الخاص بـ"علم الأعصاب" لعام 2013، والذى حضره أكثر 32000 طبيب وباحث، وعقد فى الحادى عشر من شهر نوفمبر الجارى.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية