أخبار عاجلة

الأطفال أكثر عرضة للالتهاب الكبدى الحاد نتيجة المأكولات الملوثة

الأطفال أكثر عرضة للالتهاب الكبدى الحاد نتيجة المأكولات الملوثة الأطفال أكثر عرضة للالتهاب الكبدى الحاد نتيجة المأكولات الملوثة

يوجد الكثير من الأطفال لا يلقون الرعاية والاهتمام من قبل الأمهات، وأثناء تواجدهم فى المدارس يتناولون أطعمة لا يعلمون مصدرها، ومدى نظافتها فتصيبهم بالأمراض ومن ضمن هؤلاء الأمراض الالتهاب الكبدى الحاد المنتشر بكثرة بين الأطفال نظرا للطعام الملوث.

قال الدكتور محمد بدوى أستاذ أمراض الكبد بكلية الطب جامعة الأزهر إن الالتهاب الكبدى الوبائى الحاد يصيب الأطفال بنسبة كبيرة نتيجة إصابات فيروسية، نتيجة لتناول أكل ملوث ومشروبات ملوثة لا يتم معرفة مصدرها ومدى نظافتها.

أوضح الطبيب أن من أعراض الالتهاب الوبائى الحاد اصفرار فى العين وتغير فى لون البول مع عدم قابلية فى الأكل، مشيرا إلى أنه يصيب الأطفال من سن 9 شهور ويتم معالجة المرض تماما.

أضاف أستاذ أمراض الكبد أن من أهم طرق الوقاية البعد عن الطعام المجهول المصدر والتأكد من نظافة المأكولات والمشروبات التى يأكلها الطفل مع الاهتمام بالنظافة والشروط الصحية.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية