أخبار عاجلة

دراسة: جذور "العرق سوس" قد تكون السلاح الفتاك للقضاء على السرطان

دراسة: جذور "العرق سوس" قد تكون السلاح الفتاك للقضاء على السرطان دراسة: جذور "العرق سوس" قد تكون السلاح الفتاك للقضاء على السرطان

كتب : أ ش أ الجمعة 11-10-2013 21:07

في قفزة علمية جديدة قد تفتح المجال لتطوير علاج فعال للقضاء على السرطان مرض العصر، فقد توصل فريق من العلماء إلى أن "العرق سوس" قد يصبح في المستقبل القريب السلاح الفتاك الذي يفتك بالأورام السرطانية ويقضى عليها من جذورها.

فقد أثبتت الأبحاث التي أجريت في الولايات المتحدة في تحديد الدور الفعال لمركب طبيعي يتواجد في جذور "العرق سوس" يعمل على إبطاء نمو الخلايا السرطانية من خلال الاختبارات المعميلة.

ويأمل العلماء في تطوير عقار فعال يدخل هذا المركب الطبيعي في تركيبته لمكافحة سرطان الجلد أحد أشد أنواع السرطان فتكا.

كان عدد من الباحثين قد توصلوا في دراسات سابقة إلى إمكانية احتواء "العرق سوس" على مادة كيميائية مضادة للسرطان أطلقوا عليها اسم "خلاصة العرق سوس".

يأتي ذلك في الوقت الذي تعرضت فيه العديد من المحاولات للاستغال هذا المركب الطبيعي في مزيج دوائي من خلاصة العرق سوس بسبب دوره في زيادة فرص الإصابة بضغط الدم المرتفع وتورم خلايا المخ.

من ناحية أخرى، توصل الخبراء في جامعة "مينيسوتا" الأمريكية إلى احتواء جذور "العرق سوس" على عنصر آخر أطلقوا عليه اسم "إيزوجاستون – أ" له نفس الفوائد المكتشفة في المركبات الكيميائية الأخرى ولكن دون آثار جانبية خطيرة.

DMC

شبكة عيون الإخبارية