نقص التمثيل الغذائى للطفل يؤدى إلى التخلف العقلى

نقص التمثيل الغذائى للطفل يؤدى إلى التخلف العقلى نقص التمثيل الغذائى للطفل يؤدى إلى التخلف العقلى

الإعاقات الذهنية تكون عائقا لدى الأسرة، لكن الجميع يجهل أن من الأسباب الأساسية التى يتجاهلها الجميع هى سوء تغذية الأم ونقص فى بعض الفيتامينات التى تساعد على تغذية الطفل.

قال الدكتور علاء شكر الله استشارى أمراض الإعاقة أن الإعاقات الذهنية من أكثر الأمراض انتشارا فى وتنتج عن أسباب وراثية أو بسبب العدوى بالفيروسات أو الولادة المبكرة للطفل وعدم وضعه فى الحضانة وعدم وجود الرعاية اللازمة ونقص الأكسجين عند الولادة نتيجة الولادة المبكرة، مشيرا إلى أن سوء تغذية الأم أثناء الحمل ونقص الفيتامينات والحديد والأكل المتوازن تؤدى إلى الإعاقة الذهنية للطفل.
> أكد شكر الله على ضرورة اتخاذ بعض الإجراءات اللازمة للاطمئنان على صحة الطفل عند الولادة وتجنب حدوث الإعاقة، لأن هناك بعض الأمراض إذا تم اكتشافها ومعالجتها فى بدايتها يتم تجنب حدوث إعاقة للطفل ومن هذه الأمراض مرض التمثيل الغذائى، فإذا لم يتم اكتشافه مبكرا يؤدى إلى تخلف عقلى وحالة نفسية سيئة للطفل، لافتا إلى أن من أعراضه عدم رسم البسمة على وجه الطفل خلال 4 أسابيع، وفى حينها يجب التوجه إلى استشارة الطبيب وتحليل الدم الفورى للطفل.
> أكد شكر الله أن الأعراض تبدأ ظهورها على الطفل من 3 أسابيع إلى شهرين وإذا تم اكتشاف المرض وإنقاذه خلال شهرين يتم معالجته بنسبة 90%، أما إذا اكتشف المرض بعد ذلك ستوجد صعوبة فى نسبة شفاء الطفل.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية