أخبار عاجلة

أدوية جديدة لعلاج الإيدز نهائيا دون آثار جانبية

أدوية جديدة لعلاج الإيدز نهائيا دون آثار جانبية أدوية جديدة لعلاج الإيدز نهائيا دون آثار جانبية

لا يزال الفيروس المسبب لمرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) يمثل لغزاً وتحدياً كبيراً أمام العلماء والباحثين، وذلك لأنه يهاجم خلايا المناعة فى جسم الإنسان، ويمنعها تماماً عن أداء وظيفتها، وتشير إحصاءات منظمة الصحة العالمية "WHO" أنه تم تسجيل حوالى 70 مليون إصابة بالإيدز على مستوى العالم، منذ اكتشاف المرض وحتى عام 2011، توفى منها خلال تلك الفترة نحو 35 مليون شخص، ويواصل الباحثون مجهودهم لإيجاد طرق علاجية جديدة.

وكشف الدكتور أحمد سمير خير الله (المدرس بقسم الميكروبيولوجيا والمناعة بكلية الصيدلة- جامعة بنى سويف) عن نتائج مبشرة للغاية تهم كل مرضى الإيدز، حيث توصل فريق من الباحثين بكلية "روتجرز نيوجيرسى" للطب إلى عقارين لهما القدرة على علاج مرض الإيدز بشكل نهائى حسبما أظهرت النتائج المعملية.

وسلط الدكتور أشرف خير الله الضوء على هذين العقارين، وهما من الأدوية المتوفرة حالياً، مشيراً إلى أن الأول عبارة عن دواء موضعى مضاد للفطريات اسمه "Ciclopirox"، بينما الدواء الثانى يحتوى على المادة الفعالة "Deferiprone"، ويستعمل فى الأصل لخفض نسب الحديد المرتفعة فى الجسم.

وأشاد خير الله بهذين العقارين كثيراً، لافتاً إلى أنهما يمتلكان درجة أمان عالية ولذا يستخدمان بشكل موسع فى مختلف دول العالم، حيث يدمران الخلايا المصابة بالفيروس دون إيذاء الخلايا السليمة غير المصابة، بالإضافة إلى أنهما يساهمان فى علاج الفيروس بشكل نهائى، ويمنعان معاودة الإصابة به مرة أخرى عقب الشفاء منه.

جاءت هذه النتائج فى دراسة علمية حديثة نشرت خلال الشهر الماضى بالدورية العلمية الشهيرة "PLOS ONE".

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية