أخبار عاجلة

محافظ البحر الأحمر يتفقد مدينة القصير ويستمع لمشكلات الأهالى

محافظ البحر الأحمر يتفقد مدينة القصير ويستمع لمشكلات الأهالى محافظ البحر الأحمر يتفقد مدينة القصير ويستمع لمشكلات الأهالى

تفقد صباح اليوم اللواء أحمد عبد الله، محافظ البحر الأحمر، مدينة القصير، للوقوف على آخر مشاكل المواطنين والعمل على حلها، ورافقه فى الجولة لفيف من قيادات ومديرى المديريات بالمحافظة من تعليم وصحة ومياه وكهرباء.

بدأت الجولة بتفقد مدرسة الحمراوين الابتدائية والإعدادية، ولوحظ عند تفقد المدرسة إهمال جسيم داخلها، من خلال تجولة داخل الفصول الدراسية، مثل تهالك مقاعد الطلبة والصيانة المدرسية بها إهمال، وكذلك تراكم بعض أكوام القمامة على أسوارها.

وكان من أول قرارات محافظ البحر الأحمر تحويل مدير إدارة القصير التعليمية ومدير مدرسة الحمراوين للتحقيق نتيجة الإهمال داخل المدارس.

واستكمل اللواء أحمد عبد الله جولته بتفقد مركز شباب الحمراوين وأمر بإنشاء ملعب خماسى، وتفقد كذلك الوحدة الصحية بالمدينة وطالب العاملين بها بزيادة الفيتامينات للنقص الشديد بها، بينما طالب من وكيل مديرية الصحة الدكتور ممدوح وشاحى توفير متطلبات الوحدة الصحية كاملة.

وعقب تفقد الوحدة الصحية توجه لتفقد المدينة من الداخل، أثناء مروره، شاهد تهالكا بيّنا فى أعمال الصرف الصحى التى لم يتم الانتهاء منها حتى الآن، والتى بدأت منذ عام 2005، حيث أبدى استياءه الشديد من سوء حالة الطرق داخل مدينة القصير.

وأكد أنه سوف يتولى بنفسه تسليم الطريق العمومى للمدينة عقب انتهاء عيد الأضحى بـ15 يوما، والنتهاء من أعمال الصرف والكهرباء، وتفقد المحافظ محطة تحلية المدينة من الداخل، وكذلك عنبر التحليل ومعمل تحليل المياه، وشدد المحافظ بعرض عينات التحليل عليه شخصياً من قبل الشركة على أن يكون شهرياً.

وعقب تفقده لأركان المدينة وشوارعها قام بعقد مؤتمر شعبى لأهالى مدينة القصير للاستماع لهم، وذلك بقاعة المؤتمرات بديوان الوحدة المحلية لمدينة القصير.

وأكد المحافظ أنه قام بزيارة مدينة القصير منذ توليه العمل عقب زيارته لمدن الجنوب، وتم عرض المشكلات التى تواجه المدينة مثل الصرف الصحى والكهرباء وغيرها من المشاكل.

وأكد عبد الله أن مدينة القصير ترتيبها هو آخر مدينة فى البحر الأحمر، وأن القصير لا ترضى أحد تماماً وأن مدينة القصير مدينة لها طابعها الخاص فهى أقدم مدن المحافظة وهى مدينة عتيقة لابد من الحفاظ عليها فسوف أقوم بحل تلك المشاكل التى يعانى منها المواطنون.

واستطرد المحافظ عقب كلمته مشكلة مياه الشرب والتى ناشد فيها المواطنين البدء فى عمل التوصيلات من المواسير الرئيسية إلى المنازل لكى ينتهى العمل من رصف الطرق، وأكد أنه يقوم بالضغط على الشركات والمقاولين المسند لهم الأعمال لإنهاء العمل، وناقش الأهالى بعض المشاكل التى يعانون منها مثل التأمين الصحى، ومشكلة عمارات مجلس المدينة المتهالكة، وعن مشكلة مياه الشرب وفلاتير محطة التحلية القديمة، ومشكلة تثبيت العمالة المؤقتة ومطالب ذوى الاحتياجات الخاصة وبعض المشاكل الخاصة التى عرضت عليه من قبل المواطنين.

ومن قرارات المؤتمر الشعبى سرعة تشكيل لجنة من القاهرة لتقييم موقف التأمين الصحى على مستوى المدن وخصوصاً مدينة القصير.

عن مشكلة مياه الشرب أكد المهندس ناجح محمد أحمد رئيس مجلس أدارة شركة مياه الشرب، أن على المواطنين شراء وتركيب وصلات بلاستيكية جديدة من أجل مياه نقية صالحة للاستخدام، وأن الشركة سوف تقوم بالتركيب مجاناً ونفى أن الشركة طلبت من المواطنين دفع أى مبالغ مالية وعن المياه العذبة فى انتظار انتهاء الأعمال بمحطة التحلية بمدينة سفاجا لضخ مياه عذبة للقصير.

وطالب بعمل كشف بأسماء المؤقتين من الدفع الأولى التى تم إرسالها للتنظيم والإدارة وموقف الدفعة الثانية، وأكد أنه سوف يتابع مع التنظيم والإدارة موقف المؤقتين والإخطار بما تم، كما طالب بكشف لحصر اعداد وأسماء ذوى الاحتياجات الخاصة، لبحث مطالبهم من، حيث التعينات ومطالبهم بكاملها، وغادر محافظ البحر الأحمر مدينة القصير متجهاً للغردقة.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية