بلاغ «رائحة الجثة» ينقذ سبعينية من الموت

بلاغ «رائحة الجثة» ينقذ سبعينية من الموت بلاغ «رائحة الجثة» ينقذ سبعينية من الموت

 ماجد النفيعي (الطائف)

هرعت فرق الطوارئ بالشؤون الصحية في محافظة الطائف وفرق الهلال الأحمر لبلاغ مواطنين في حي البخارية أمس الأول، يشيرون فيه إلى انبعاث رائحة جثة من داخل منزل تسكنه مسنة، إلا إنه أثناء مباشرة الفرق الصحية تبين أن الرائحة الكريهة كشفت عن سوء الحالة الصحية للمسنة وعدم الاهتمام بها، فتم إنقاذها بعد أن وجدت في وضع صحي سيئ. وكانت غرف العمليات بطوارئ صحة الطائف والهلال الأحمر السعودي، قد تلقت بلاغاً من مواطنين يقطنون في حي البخارية، أشاروا فيه إلى انبعاث رائحة كريهة منذ عدة أيام من داخل منزل تعيش فيه مسنة وافدة، وتشير توقعاتهم إلى أنها رائحة جثة، في حين توجهت الفرق الميدانية إلى موقع المنزل، حيث تبين أن المنزل مقفل الأبواب، وأثناء طرق المنزل لم يكن هناك إجابة في بادئ الأمر، حتى استجابت المسنة ولم تستطع فتح قفل الباب إلا عن طريق تمرير المفاتيح إلى فرق الطوارئ الصحية خارج المنزل.وبينت مصادر لـ«عكاظ» أنه أثناء فتح الباب كان المنزل مليئا بالروائح الكريهة، بالإضافة إلى أن المسنة كانت في وضع صحي سيء وتفتقر إلى الغذاء وتستقر في غرفة داخل المنزل التي كانت أشبه ما تكون بالوباء بسبب كثرة المخلفات فيها.من جهته، أوضح لـ«عكاظ» الناطق الإعلامي للشؤون الصحية بمحافظة الطائف، أن المسنة في العقد السابع من العمر وكانت تعاني من ضعف عام نتيجة سوء التغذية، مضيفاً بأن فرق الطوارئ قامت بنقل المسنة إلى مستشفى الملك فيصل، حيث تتلقى العناية والاهتمام في قسم الطوارئ الآن.