أخبار عاجلة

شراكة بين جمعيتي حماية المستهلك و«المحامين»

شراكة بين جمعيتي حماية المستهلك و«المحامين» شراكة بين جمعيتي حماية المستهلك و«المحامين»

وقعت جمعية الإمارات لحماية المستهلك مذكرة تفاهم مع جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين، وتهدف المذكرة إلى تعزيز جهود الشراكة البناءة بين الطرفين لتحقيق رؤية الدولة في النهوض بمختلف المجالات المتعلقة بخدمة شرائح المجتمع كافة، فضلاً عن التوصل إلى آلية عمل مشتركة من شأنها الارتقاء بمستوى الثقافة القانونية والاستهلاكية لجمهور المستهلكين من المواطنين والمقيمين على أرض الدولة فيما يتعلق بحماية حقوقهم.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في مقر جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين بالشارقة على هامش الاحتفال بتوقيع المذكرة، والتي وقعها من جانب جمعية الإمارات لحماية المستهلك الدكتور جمعة بلال فيروز رئيس مجلس الإدارة، ومن جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين زايد سعيد سيف الشامسي رئيس مجلس الإدارة، بحضور خالد الحوسني نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحماية المستهلك وراية المحرزي عضو مجلس الإدارة وأميمة حسن المهدي رئيس قسم الشكاوى في جمعية حماية المستهلك إلى جانب محمود الخزاعي المدير التنفيذي لجمعية الإمارات للمحامين و القانونيين.

شراكة

وتنص الاتفاقية على إقامة شراكة بين جمعيتي الإمارات لحماية المستهلك والمحامين والقانونيين يتم بموجبها رفع مستوى الأداء وتبسيط الإجراءات وتطوير خدمات المتعاملين بما يحقق العديد من الفوائد والمكتسبات لكافة فئات المجتمع، إلى جانب إعداد وتنفيذ برنامج متكامل يعزز علاقة الشراكة بين الطرفين، بما يحقق المنفعة المتبادلة ويضفي قيمة بناءة على الوضع القانوني، ويساعد في تحقيق رؤيتهما نحو إرضاء المتعاملين معهما.

وتمنح المادة الثالثة من المذكرة والخاصة بالوسائل والآليات، كلا الطرفين الحق في تبادل الخبرات والتجارب العملية والمستوى المعرفي على كافة المستويات والأصعدة، فضلاً عن الاستفادة من قواعد البيانات الإلكترونية للطرفين بما يحقق أهداف المذكرة، والمشاركة في إعداد مشاريع القوانين المتعلقة بأعمال الطرفين، هذا إلى جانب إمكانية تعديل الإجراءات وتعديل العمليات الخاصة بالــخدمات المقدمة للعملاء والمشتركين.

وتمنع المادة الخامسة من مذكرة التفاهم، والخاصة بالملكية الفكرية كلا الطرفين من استخدام أو نسخ، أو التعدي على حقوق الملكية الفكرية للطرف الآخر والتي تضم على سبيل المثال العلامات التجارية أو الشعارات، وغيرهما.