أخبار عاجلة

استخدام الكورتيزون كعلاج للنحافة يؤدى إلى أضرار كثيرة

استخدام الكورتيزون كعلاج للنحافة يؤدى إلى أضرار كثيرة استخدام الكورتيزون كعلاج للنحافة يؤدى إلى أضرار كثيرة

كما أن السمنة الزائدة تسبب مشكلة كبيرة لمن يعانى منها، النحافة الشديدة أيضا مشكلة تواجه الكثيرين وتجعلهم يسعون إلى الحصول على جسم ممتلئ بأى صورة كانت.

وقال الدكتور أحمد الجويلى، صيدلى، ومنسق حملة " أنا صيدلى أنا فاهم شغلى" إن هناك الكثيرين ممن يعانون النحافة الشديدة أو لا يعانون، ولكنهم يريدون الحصول على جسم ممتلئ يأتون إلى الصيدلية يطلبون أنوعا معينة من الأدوية، والتى تحتوى على الكورتيزون من أجل الحصول على زيادة سريعة فى الوزن.

وأضاف أن أضرار الكورتيزون فى تلك الحالة أكثر كثيرا من فائدته، خاصة وأن تلك الأضرار تأتى على المدى الطويل (أى لا يكون هناك أى مساءلة على الصيدلى أو الطبيب الذى يكتب تلك الأدوية)، مثل الضغط والسكر وقرحة المعدة وهشاشة العظام وضعف المناعة.

بجانب أن استخدام الكورتيزون كعلاج للنحافة غير فعال، حيث يعمل الكورتيزون على إعادة توزيع فى الجسم بشكل غير محبب، بجانب احتفاظه بالصوديوم والسوائل فى الجسم لمدة طويلة، بشكل يعيد الجسم لنفس الشكل القديم، بعد التوقف عن تناول الكورتيزون.

وحذر الجويلى، من الاستجابة إلى الوصفات التى يمنحها كل من "هب ودب" حتى إذا كان طبيب أو صيدلى باستخدام الكورتيزون لعلاج النحافة، مهما كانت الحالة نحيفة.

وأكد على أنه يوجد بدائل كثيرة وآمنة عن الكورتيزون ومخصصة لعلاج الحالة أيا كان سببها وقبل تناول أى علاج للنحافة، أو الاستماع لنصيحة جار أو صديق، اسأل الصيدلى الذى تثق به عن نصيحته بخصوص الحالة والعلاج.
>

مصر 365