العربي: تنمية التجارة البينية مع البرازيل والتصنيع المشترك من أجل إعادة التصدير

العربي: تنمية التجارة البينية مع البرازيل والتصنيع المشترك من أجل إعادة التصدير العربي: تنمية التجارة البينية مع البرازيل والتصنيع المشترك من أجل إعادة التصدير

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

وقع المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرفة التجارية ورئيس اتحاد الغرف الافريقية للتجارة والصناعة وأوسكار الشحفي رئيس الغرفة التجارية العربية البرازيلية اتفاقية استضافة اتحاد الغرف التجارية المصرية المقر الإقليمي لغرفة التجارة العربية البرازيلية بالقاهرة بحضور نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة وهاميلتون مورو نائب الرئيس البرازيلي وخالد حنفي رئيس اتحاد الغرف التجارية العربية وأنطونيو باتريوتا سفير البرازيل في .

جاء ذلك على هامش منتدى الأعمال المصري البرازيلي وقال المهندس إبراهيم العربي، إن انطلاق منتدى المصري البرازيلي بحضور قيادات الحكومات والأعمال من البلدين هو مثال حي لشراكة والقطاع الخاص الذي تنتهجه الدولة المصرية في شتى المجالات.

وأضاف العربي خلال كلمته في منتدى المصري البرازيلي، أن أعمال المنتدى ستركز على خلق آلية جديدة لدعم، ليس الثنائي ومتعدد الأطراف مشيرا إلى الفرص العملاقة المتاحة لزيادة التبادل التجاري والتصنيع المشترك من أجل التصدير للأسواق العالمية والذي سيحقق العائد الاقتصادي لنا جميعا من خلال تكامل المميزات النسبية المتعددة التي تتمتع بها كلا الدولتين .

وأشار إلى أن الوطن العربي يستورد أكثر من 60% من غذائه وحوالي 60% من مدخلات صناعات الغذائية بأكثر من 100 مليار دولار سنويا، وأكثر من %11 منها تأتي من البرازيل.

وأوضح أن هناك سعى مع جامعة الدول العربية والأكاديمية العربية لإنشاء مراكز لوجيستية بالميركوري، وخطوط ملاحية مباشرة لتنمية تبادلنا التجاري. وسعينا لتعظيم حجم السوق، فقد دعمنا السوق المصري الكبير باتفاقيات تجارة حرة رفعت حجمه إلى أكثر من 3.1 مليار مستهلك في الوطن العربي والاتحاد الأوروبي وأفريقيا والميركوسور والولايات المتحدة وتركيا، وسترتفع أكثر مع إنهاء اتفاقية التجارة الأوراسية.

وأكد أن البرازيل كانت، وستظل، شريكا رئيسيا لمصر في هذا الدرب، في الاستثمارات المشتركة تجاوزت المليار دولار في صناعة الاسمنت والأوتوبيسات والمقطورات والصناعات الغذائية ولوجستيات، إلى جانب الاستثمارات المصرية في البرازيل في المزارع والمجازر والكهرباء.

وأشار إلى أن التبادل التجاري تجاوز 2.5 مليار دولار، وجزء كبير منها هو مستلزمات إنتاج الصناعات تصديرية إلى مناطق التجارة الحرة مستلزمات إنتاج صناعي تجاوز 2،5 مليار دولار، ولكن ذلك لا يحقق لا الآمال المرجوة، ولا يعبر عن الفرص المتاحة، في مصر اليوم تقدم للمستثمر البرازيلى أرض صلبة، واستثمارات أمنة، وفرص متميزة.

ومن جانبه قال أوسكار الشحفي، رئيس غرفة التجارة العربية البرازيلية أن الغرفة تتخذ إجراءات متسارعة نحو فتح علاقات اقتصادية شاملة ويعتبر افتتاح مقرا اقليميا للغرفة بالقاهرة أحد أهم تلك الخطي نظرا لأهمية مصر إقليميا وعالميا وما يتمتع به الاقتصاد المصري من تنوع وتنام مستمر، مشيرا إلى أن مصر كانت أول دولة عربية أقامت علاقات دبلوماسية معها أقامت البرازيل علاقات دبلوماسية في عام 1922 وحافظت على تقاليدها الصحية التي تعود إلى قرون في الشراكة التجارية العالمية والإسقاط في شمال إفريقيا وشرق البحر الأبيض المتوسط ​​وأفريقيا جنوب الصحراء لعدة قرون. بسبب موقعها الجغرافي الاستراتيجي.

وأكد على تطلع مجتمع الأعمال البرازيلي إلى تنمية التجارة البينية وتقليل تكاليف التشغيل من خلال الشراكات الاقتصادية للإنتاج والتصدير المشترك واستغلال اتفاقيات التجارة الحرة وعدم الازدواج الضريبي

المصرى اليوم