أخبار عاجلة

بريد إلكتروني يحمل الأمانة مسؤولية «الحلمنتيشي»

بريد إلكتروني يحمل الأمانة مسؤولية «الحلمنتيشي» بريد إلكتروني يحمل الأمانة مسؤولية «الحلمنتيشي»

نفت علاقتها بالتسمية.. والصحفيون يطالبون بالاعتذار

 ماجد الصقيري (المدينة المنورة)

فيما حمل المركز الإعلامي بأمانة منطقة المدينة المنورة الصحف والمواقع الإلكترونية مسؤولية وصف فعاليات المحاورة الشعرية المقامة ضمن احتفالات عيد طيبة «بالشعر الحلمنتيشي»، أكد بريد إلكتروني (حصلت «عكاظ» على نسخة منه) مرسل من الأمانة إلى أكثر من 20 صحيفة ورقية تورط المركز الإعلامي في التسمية، رغم نفي الناطق الإعلامي في الأمانة المهندس عايد البليهشي مسؤوليتها عن التقرير المنشور في الصحف والذي وصف شعر المحاورة بالحلمنتيشي.وفي هذا الإطار، قال ممثل هيئة الصحفيين في المدينة المنورة عبدالغني القش إن الهيئة تثق بنزاهة الصحفيين في المدينة المنورة وكان الأمل في أن يتحلى المسؤولون في أمانة المدينة المنورة وتحديدا في المركز الإعلامي بالشجاعة من خلال اعترافهم بوصف شعر المحاورة «القلطة» بالحلمنتيشي، وكان من الأفضل أن يتقدموا بالاعتذار للشعراء وليس إنكار علاقة الأمانة في التسمية.وأضاف «توجيه أصابع الاتهام للصحفيين أمر غير مقبول على الإطلاق لاسيما أن الشجاعة الأدبية تقتضي أن يعترف الشخص بالخطأ، وأن لا يحاول إسقاطه على الآخرين فالقضية برمتها تنحصر في التحلي بالشجاعة والاعتراف بالواقعة»، وطالب المسؤولين في أمانة المدينة المنورة بتقديم اعتذار لجميع الصحفيين في المنطقة وذلك بعد التشكيك في مصداقيتهم، والتي تمثلت في وصفهم بالمتسببين في وصف شعر القلطة بالشعر «الحلمنتيشي».وكانت «عكاظ» نشرت اعتراض شعراء القلطة على وصف شعرهم بالحلمنتيشي من قبل المركز الإعلامي في الأمانة.