أخبار عاجلة

الداخلية اللبنانية: التحقيقات ترجح أن منفذ تفجيرات الضاحية وطرابلس واحد

الداخلية اللبنانية: التحقيقات ترجح أن منفذ تفجيرات الضاحية وطرابلس واحد الداخلية اللبنانية: التحقيقات ترجح أن منفذ تفجيرات الضاحية وطرابلس واحد

قال وزير الداخلية اللبنانى مروان شربل إن التحقيقات ترجّح أن يكون منفذ تفجير الرويس فى منطقة الضاحية الأسبوع الماضى هو نفسه منفذ تفجيرى طرابلس" أمس، وأن هدف التفجيرات فى لبنان هو خلق فتنة سنية - شيعية.

وقال شربل فى تصريحات صحفية أمس "لقد عُرف مبدئيا من وضع السيارة أمام مسجد السلام فى طرابلس بشمال لبنان، موضحا أن الأمن اللبنانى شدد من إجراءاته لمحاصرة هذه الموجة القادمة إلى لبنان"، وأوضح أن الشيخ أحمد الغريب، الذى أوقف أمس للتحقيق معه فى تفجيرى طرابلس، لم يثبت عليه شىء وقد يُخلى سبيله اليوم.

وشدد شربل فى تصريح صحفى نشر أمس على رفض الأمن الذاتى فـ"الحماية الأمنية من واجبات الدولة لا المواطنين" بحسب ما قال.

وكانت شعبة المعلومات فى قوى الأمن الداخلى اللبنانى قد أوقفت أمس الشيخ أحمد الغريب لظهوره فى إحدى كاميرات المراقبة فى مكان الانفجار الذى وقع أمس فى مدينة طرابلس بشمال لبنان أمام مسجد السلام.

وداهمت قوة من شعبة المعلومات قد داهمت منزل الشيخ الغريب ،وصادرت منه بنادق حربية رشاشة وقنابل يدوية ، فيما قالت حركة "التوحيد الإسلامى قد ذكرت أن الشيخ أحمد الغريب مكلف من قبل رئيس مجلس قيادة الحركة الشيخ هاشم منقارة بمتابعة أحد الملفات العالقة مع النظام السورى.

مصر 365