أخبار عاجلة

هبوط جسر جنوب رجال ألمع

هبوط جسر جنوب رجال ألمع هبوط جسر جنوب رجال ألمع

 عبدالله الغالبي (رجال ألمع)

شكا عدد من مستخدمي الطريق الدولي بين محافظتي رجال ألمع والدرب من حدوث هبوط في الجسر الواقع جنوبي محافظة رجال ألمع، إذ لاحظ عدد من مستخدمي الطريق تغير مستوى الطريق وهبوط مركباتهم فجأة، ما يبث الخوف من إحداث تلفيات واختلال في قيادة المركبات التي تسير على الطريق.وأوضح مصدر مطلع في إدارة الدفاع المدني في محافظة رجال ألمع، أن هطول الأمطار تسبب في جريان السيول من أسفل الجسر ما أدى إلى هبوطه، إثر سحب كمية كبيرة من الأتربة المحيطة بالجسر الأمر الذي أدى إلى هبوطه، مؤكدا أن هناك تقارير رفعت من إدارة الدفاع المدني تشير لخطورة الجسر على أرواح مستخدمي الطريق، مطالبا إدارة النقل والطرق سرعة التدخل لإصلاحه، حتى لا يتسبب في مرورية فاجعة.وحمل عدد من المواطنين منهم حسين مفرح الألمعي، علي أحمد، مفرح محمد يحيى، إدارة الطرق والنقل في منطقة عسير مسؤولية معاينة الجسور وتحديد أسباب الهبوط المفاجئ وظهور التشققات وتآكل الأساسات، وطالبوا بتشكيل لجنة للوقوف على الهبوط الذي تعرض له الجسر، مبينين أن الجسر يعد حلقة الوصل بين محافظتي رجال ألمع والدرب وصولا إلى جدة وجازان.وقالوا الطريق يشهد حركة مرورية على مدار الساعة ما يتسبب في زيادة هبوط الجسر، مشيرين إلى أن بعض المركبات كادت أن تنقلب من شدة الهبوط الحاد في الطريق.وعبروا عن مخاوفهم من تمدد الهبوط والتشققات في الجسر، إثر الحركة المتزايدة على الجسر خاصة وأن الجسر يتعرض لعبور العديد من الناقلات والمقطورات والمركبات.وأوضحوا أن الطريق يشكل خطورة بالغة على أرواح سالكيه، ما لم تتدخل إدارة الطرق والنقل في إصلاح هذا الهبوط للجسر، لافتين إلى أن هبوط الجسر سيؤدي إلى حوادث مرورية، إلى جانب التلفيات الكبيرة التي يحدثها في المركبات نتيجة لهذا الهبوط الحاد.وقالوا: إن الحلول الوقتية التي تقوم بها إدارة النقل وهي وضع طبقة أسفلتية لم تساهم في حل هذه الإشكالية. حيث إن الطبقة الإسفلتية تشهد بعد عدة أشهر هبوطا. مطالبين من إدارة النقل بتكثيف الرقابة على هذه الطرق التي تشهد هبوطا منذ عدة سنوات. دون أن يكون هناك أي تدخل أو معالجة سليمة من إدارة النقل والطرق بمنطقة عسير.من جهته، أكد مصدر مطلع في إدارة الطرق والنقل في منطقة عسير أن مراقب الطريق الدولي كان من المفترض أن يرفع تقريرا لإدارة النقل في المنطقة، ومن ثم تتولى إدارة النقل تعميد المقاول لتعديل وصيانة الطريق، مبينا أن هناك العديد من الحوادث المرورية وقعت بالقرب من ذلك الجسر. مؤكدا أن هبوط الجسر سوف تتم دراسته وإعادة انشائه وفق المواصفات والمقاييس التي تناسب تنفيذ مثل هذه المشاريع.