أخبار عاجلة

"تهديد مدمر".. الشركات البريطانية تحذر من الإغلاق العام

"تهديد مدمر".. الشركات البريطانية تحذر من الإغلاق العام "تهديد مدمر".. الشركات البريطانية تحذر من الإغلاق العام
"ديكنسون" اعتبرت أنه سيخلف أضراراً وتأثيرًا محدودًا على "كورونا"

حذر اتحاد شركات الأعمال البريطانية، اليوم (الاثنين)، من أن إعادة فرض الإغلاق في بريطانيا، الذي يمكن أن يغرق البلاد مرة أخرى في الركود، يمثل تهديداً مدمراً حقًا للاقتصاد البريطاني الذي ألحق به "كوفيد-19" ضرراً كبيراً.

وتحدث اتحاد تجار التجزئة البريطانيين عن "كابوس ما قبل عيد الميلاد"، وفقاً لـ"فرانس 24".

من جهتها، ذكرت المديرة العامة للاتحاد هيلين ديكنسون، أن الإغلاق سيلحق أضرارًا لا توصف بالمحلات التجارية في مراكز المدن وبالوظائف وسيؤخر تعافي الاقتصاد، مع تأثير ضئيل على انتقال عدوى الفيروس.

وفي مواجهة هذه الصدمة الجديدة للاقتصاد، قررت على الفور تمديد آلية تعويض البطالة على نحو جزئي لمدة شهر واحد، حتى نهاية نوفمبر (تشرين الثاني)، التي تدفع بموجبها الدولة غالبية أجور العاملين المحرومين من العمل.

وتأتي القيود الجديدة التي تشمل إغلاق المطاعم والمحلات التجارية غير الأساسية على الأقل حتى بداية ديسمبر (كانون الأول)، في أسوأ الأوقات، خصوصاً بالنسبة لشركات التوزيع، إذ إن الشهرين الأخيرين من العام يكونان الأكثر ازدحامًا تقليديًا مع يوم الجمعة الأسوَد ثم عيد الميلاد.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية