أخبار عاجلة

مديرة معهد الإدارة النسائي بمكة لـ"سبق": سعيدة بما تحقق تخليداً لدور المرأة دولياً

بمناسبة فوزها بـ"جائزة المرأة القيادية لعام 2020 على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي"

مديرة معهد الإدارة النسائي بمكة لـ

عبّرت مديرة عام معهد الإدارة العامة النسائي بمنطقة مكة المكرمة الدكتورة سارة بنت جزاء الدهاس العتيبي، والحاصلة على "جائزة المرأة القيادية لعام 2020 على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي" عن سعادتها البالغة بهذه الجائزة، والتي عدّتها إنجازا وطنياً، وتخليداً لتعاون فريق عمل رائع، كما انه توثيق لإنجازات القياديات السعوديات وما حققوه بالعمل الدؤوب والدعم الدائم من قبل .

وقالت "العتيبي" في تصريحات لـ "سبق": هذه الجائزة أقل ما يمكن تقديمه لوطننا المعطاء ولقيادتنا الرشيدة التي وضعت نصب عينيها مبادرات استراتيجية وطنية للاستفادة من العنصر النسائي وتفعيل دوره في كل القطاعات. وكما يعلم الجميع أن حكومتنا أولت اهتماماً كبيراً بالمرأة منذ الأزل، واليوم تولي مزيداً من الاهتمام وتسير قدُماً في تمكين المرأة، إيماناً من قيادتنا بقدرة المرأة السعودية على القيادة وتحقيق نجاحات غير مسبوقة في قطاعات وميادين مختلفة. كما أننا في رؤية 2030 نمرّ بمرحلة تغيير نسابق فيها الزمن لنكون في الحلم الذي رسمته لنا قيادتنا الحكيمة، وهذا يظهر جلياً في مبادرات ودعم معهد الإدارة العامة لمنسوبيها، ونشكر مدير عام المعهد الدكتور بندر بن أسعد السجان على دعمه اللامحدود وتشجيعه المستمر.

وأضافت: هذه الجائزة، ستكون بصمة أثر لربما للأجيال المقبلة من بناتنا بالمملكة ليتمكنّ من الاستفادة من الفرص المتاحة وذلك للتغيير الإيجابي في صناعة حراك تنموي يخلد سيرة المرأة السعودية في المحافل الدولية وفقاً لتطلعات قيادتنا الحكيمة.

يُشار إلى أن "العتيبي" تسلمت الجائزة في حفل توزيع الجوائز المقام خلال القمة الحكومية للموارد البشرية والذي عُقدَ في دبي للسنة الثامنة على التوالي، حيث تهدف الجائزة إلى الإبراز والتكريم والاحتفال بالإنجازات الرائدة لمؤسسات القطاع العام والأفراد الذين أظهروا قيادة نموذجية نحو القيادة التنظيمية وفعالية الفريق من خلال إدارة رأس المال البشري والتنوع والتخطيط الاستراتيجي.

وبعد ترشيح اللجنة لعدد من قيادات دول مجلس التعاون الخليجي، كانت جائزة المرأة القيادية لهذا العام 2020 من نصيب المملكة العربية السعودية، إحدى قياديات معهد الإدارة العامة السعودي تحديداً، في ظل الدعم المتواصل للمرأة السعودية من القيادة الرشيدة.

وتعمل "العتيبي"، حالياً، مدير عام معهد الإدارة العامة النسائي بمنطقة مكة المكرمة وأستاذ مشارك في تقنيات الويب بمعهد الإدارة العامة، ورئيس تحرير مجلة تكنولوجيا المعلومات والتعلم مدى الحياة، وكانت أول عميدة لشؤون المكتبات (للطلاب والطالبات) في المملكة العربية السعودية، كما عملت عميداً للدراسات الجامعية، وكيلة عميد التطوير الجامعي، ووكيلة عميد التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في جامعة الطائف، وأسست مجموعة هاويات التقنية السعوديات التطوعية، كما عملت كباحثة زائرة في مختبر الويب والإنترنت في جامعة ساوث هامبتون ببريطانيا، وهي مبتكرة لعدد من الأنظمة التقنية والمنتجات الصناعية وحاصلة على شهاداتها من مكتب البراءات السعودي.

وقد ألفت عدد كبير من الأوراق المنشورة والكتب العلمية في مجال تكنولوجيا المعلومات والتقنية، كما حصلت الدكتورة "العتيبي" على العديد من الجوائز المحلية والعالمية نظير تميزها العلمي والبحثي.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية