بمشاركة 26 جهة.. إطلاق "التعبوي الـ3 لفرضية مكافحة التلوث بالزيت" بجازان

تدشين للوزير "الفضلي" تفقد من خلاله مركز الاستجابة وأكد الاستفادة من الخبرات

بمشاركة 26 جهة.. إطلاق

أطلق وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، اليوم الثلاثاء، التمرين التعبوي الثالث لتنفيذ فرضية الخطة الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت والمُقام بمنطقة جازان، بمشاركة 26 جهة حكومية ومعنية؛ حيث يهدف التمرين إلى الوصول إلى أقصى درجات الاستعداد والتأهب، وإظهار الجاهزية التامة للتعامل مع أي تلوث بحري في شواطئ المملكة -لا قدر الله- وفقًا للخطة الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت.

وفي مستهل التمرين، استمع "الفضلي" إلى شرح وافٍ عن الفرضية من قِبَل الجهات المشاركة في الخطة، كما اطلع على سيناريو التمرين وعرَض جاهزية تلك الجهات ودورها وإمكانياتها.

وتفقد الوزير مركز عمليات الفرضية بمركز الاستجابة للطوارئ البحرية بجازان؛ للاطلاع على تجهيزات المركز والمعدات التابعة له.

وأثنى "الفضلي" على جميع الجهات المشاركة وحرصها على نجاح التمرين؛ مؤكدًا ضرورة الاستفادة مما يتم اكتسابه من خبرات ومعرفة؛ جراء تنظيم مثل هذه الفعاليات المشتركة؛ لافتًا إلى أن هذه التجربة هي حلقة في سلسلة جهود المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي؛ لضمان الجاهزية والاستعداد للحالات الطارئة وفقًا للخطط والبرامج الحكومية المعنية بذلك.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية