أخبار عاجلة

"الكهموس": المملكة ودول الـ 20 تتبنى مبادرات تحارب الفاسدين وتعيد الأموال

"الكهموس": المملكة ودول الـ 20 تتبنى مبادرات تحارب الفاسدين وتعيد الأموال "الكهموس": المملكة ودول الـ 20 تتبنى مبادرات تحارب الفاسدين وتعيد الأموال
خلال لقائه عبر الاتصال المرئي مع السفير الأسترالي.. بحثا سبل التعاون

عقد رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد مازن بن إبراهيم الكهموس، اجتماعاً اليوم -عبر الاتصال المرئي- بسفير أستراليا لدى المملكة رضوان جدوت، حيث جرى خلال الاجتماع مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وأوضح الكهموس أن المملكة بحكم رئاستها لدول مجموعة العشرين للعام 2020م، حرصت على تبني دول مجموعة العشرين عدداً من المبادرات الرائدة لتعزيز جهود المجتمع الدولي في محاربة الفاسدين، واستعادة الأموال العامة المسروقة وإعادتها إلى بلد المنشأ.

من جهته رحب السفير الأسترالي بجهود المملكة في مكافحة الفساد، والشفافية التي تنتهجها المملكة في نشر قضايا الفساد، متطلعاً إلى تعزيز التعاون بين هيئة الرقابة ومكافحة الفساد والجهة المعنية بمكافحة الفساد بأستراليا.

ووجه السفير دعوة لرئيس الهيئة لزيارة أستراليا لتبادل الخبرات في مجال مكافحة الفساد، مبدياً استعداده لدعم جهود الشراكة في مكافحة الفساد بين البلدين.

مما يذكر، أن هذا اللقاء يأتي في إطار التحضير للاجتماع الوزاري -الأول من نوعه- لمكافحة الفساد بمجموعة العشرين، الذي سيعقد برئاسة المملكة بتاريخ 22 أكتوبر 2020.

حضر الاجتماع مساعد رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد للتعاون الدولي رئيس مجموعة مكافحة الفساد بمجموعة العشرين الدكتور ناصر بن أحمد أبا الخيل.هيئة الرقابة ومكافحة الفساد

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية