أخبار عاجلة

تعرّف على تفاصيل مؤتمر "الصحة" اليوم عن ""

انخفاض نسبة الحالات الحرجة وارتفاع نسبة التعافي

تعرّف على تفاصيل مؤتمر

قال مساعد وزير الصحة المتحدث الرسمي للوزارة الدكتور محمد العبدالعالي إن وزارة الصحة لا تزال ترصد نزولًا في عدد الحالات الحرجة، حيث بلغت نسبة ٥.٥٪، وذلك خلال الفترة الحالية، مضيفاً أن تطبيق أفراد المجتمع للإجراءات الاحترازية أسهم بفضل الله في انخفاض عدد الحالات، ومبيناً أنه تم تسجيل 1428 حالة جديدة لفيروس كورونا الجديد (COVID -19) ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة (288690) حالة، من بينها (33484) حالة نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها (1816) حالة حرجة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الأحد، حيث أشار العبدالعالي إلى أن عدد المتعافين في المملكة ولله الحمد وصل إلى (252039) حالة بإضافة (1599) حالة تعافٍ جديدة، وبلغ عدد الوفيات (3167) حالة، بإضافة (37) حالة وفاة جديدة "رحمهم الله جميعاً".

"ويوضح الجدول المرفق توزيع الحالات الجديدة في مدن المملكة، وكذلك أعداد الإصابة والتعافي والوفيات عالمياً"

كما بلغ إجمالي الفحوصات في المملكة (3813274) فحصًا مخبريًا دقيقًا.

وأكد الدكتور العبدالعالي أنه بعد مرحلة الاستقرار التي وصلنا لها قبل بضعة أسابيع، فإننا نرصد انخفاض منحنى لتسجيل الحالات، إلا أن هنالك ارتفاعاً طفيفاً خلال الأيام القليلة الماضية والتي قد تعود لبعض التجمعات المجتمعية خلال أيام عيد الأضحى المبارك. مؤكداً أنه لا يوجد أي تفشيات أو بؤر ذات تأثير مرتبطة بنشاط معين ولله الحمد.

وأبان العبدالعالي أن انطلاق الاختبارات السريرية الخاصة بفيروس كورنا ستكون قريباً بمشيئة الله. لافتاً أنه لم يثبت علميًا إصابة الشخص مجددًا بعد تعافيه من الفيروس.

وجدّد الدكتور العبدالعالي التوصية لكل من لديه أعراض أو يرغب في التقييم باستخدام خدمة التقييم الذاتي في تطبيق (موعد) أو زيارة (عيادات تطمن) التي هيأتها (الصحة) لخدمة من يشعر بأعراض فيروس (كورونا) المستجد، أو الاتصال برقم مركز (937) للاستشارات والاستفسارات على مدار الساعة، الذي أصبح الآن أقرب إلى الجميع من ذي قبل، بحيث يمكن الاستفادة من خدماته التفاعلية من خلال تطبيق (واتس آب) عبر رقم 920005937، والاستفادة من الخدمات التفاعلية الجديدة الموجودة به، والحصول على المعلومات الصحية والخدمات، ومعرفة مستجدات فيروس (كورونا)، ومراكز الرعاية الأولية، ومراكز التبرع بالدم، والمواعيد وكيفية الحصول عليها.

تعرّف على تفاصيل مؤتمر

الجديد

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية