أخبار عاجلة

الأهالى يهددون بغلق مسجد بعد دعاء الإمام على «السيسى»

الأهالى يهددون بغلق مسجد بعد دعاء الإمام على «السيسى» الأهالى يهددون بغلق مسجد بعد دعاء الإمام على «السيسى»

كتب : مروة مرسى منذ 59 دقيقة

هدد أهالى سيدى بشر فى الإسكندرية، بغلق مسجد سيدى بشر، ومنع الإمام الموالى للإخوان من صعود المنبر فى صلاة الجمعة غداً، بسبب الدعاء على الفريق أول عبدالفتاح السيسى، وتحويل المسجد إلى مقر لاجتماعات الجماعة، والانطلاق بمسيرات تأييد والدعوة لها من على المنبر.

وأوضح أهالى سيدى بشر أنهم تقدموا بعدة شكاوى إلى مديرية الأوقاف، ولكن لم يتلقوا إجابة، بالرغم من تكرار أخطاء هذا الإمام، ومحاولته الدائمة لتفريق أهل المنطقة وتقسيمهم، ودعوته المستمرة إلى تأييد الرئيس المعزول، وجماعته.

وبالرغم من أن إدارة أوقاف المنتزه اتخذت قراراً بعدم الاعتكاف فى المسجد هذا العام بسبب غضب الأهالى من الإمام، وحفاظاً على أرواح المصلين، فإن إمام المسجد لم يلتزم بالقرار، وفتح المسجد للاعتكاف.

وقال محمد أبوالخير، مدير إدارة المنتزه، إن الإدارة فوجئت بفتح المسجد للاعتكاف، بالرغم من التنبيه الشديد على الإمام بعدم فتحه هذا العام بسبب الاضطرابات، وطلبت منه صور البطاقات الشخصية للمعتكفين حتى يتم إعلام الإدارة بمن يعتكف داخل المسجد، وهذا الإمام يشيع الفتنة والتفرقة، ويدعو إلى العنف.

وقال الشيخ محمد عبدالرازق، رئيس شئون المساجد فى وزارة الأوقاف، إن الوزير قرر نقل إمام مسجد سيدى بشر من المسجد، بعد ما وصلت له شكوى الأهالى عن تجاوزات الإمام، وما فعله خلال صلاة التراويح، والدعاء على الفريق السيسى، وإقحام المسجد فى السياسة، والدعوة إلى التظاهر من داخل المسجد.

يذكر أن ساحة المسجد شهدت اشتباكات بين المصلين، والإمام بعد الدعاء على الفريق السيسى، والمتظاهرين الذين شاركوا فى جمعة «تفويض الجيش» واتهامهم بأنهم من تسببوا فى إراقة دماء المسلمين، وصرخت السيدات وقطعن الصلاة واشتبك المصلون معه.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC