أخبار عاجلة

دراسة: النشأة فى بيئة فقيرة يزيد من مخاطر الوقوع فريسة لعادة التدخين

دراسة: النشأة فى بيئة فقيرة يزيد من مخاطر الوقوع فريسة لعادة التدخين دراسة: النشأة فى بيئة فقيرة يزيد من مخاطر الوقوع فريسة لعادة التدخين

كشفت دراسة طبية حديثة النقاب عن أن نشأة الأطفال فى بيئة وأسرة فقيرة يعرضهم بصورة كبيرة للإقدام على عادة التدخين المدمرة، وإدمان الكحوليات والمخدرات بالمقارنة بأقرانهم ممن ينشأون فى بيئة وأسرة ميسورة الحال أو غنية.

فقد توصل فريق من العلماء الأمريكيين بجامعة "ديوك" أن الصراع من أجل توفير لقمة العيش فى وقت مبكر من الحياة مثل القلق حول كيفية توفير الضروريات ودفع فواتير الكهرباء قد يقلل من قدرة الطفل على ضبط النفس حتى وأن كان ينعم بتربية سليمة من الأبوين ومراقبة دقيقة لسلوكياته.

وأوضح "برنارد فيوملر"أستاذ طب الأسرة والمشرف على تطوير الأبحاث أن المعاناة من الفقر خلال مرحلة الطفولة لا يؤثر سلبا فقط فى نمو الطفل بل يمكن أن يكون لها آثارا دائمة على أنواع من الخيارات الصحية التى يقدم عليها الطفل فى مرحلة المراهقة والبلوغ المبكر وبخاصة فيما يتعلق بعادة التدخين المدمرة .

قد تشكل الأزمات الاقتصادية من قدرة الفرد على ضبط النفس كما تؤثر سلبا تركيبة خلايا المخ.

كانت الأبحاث قد عكفت على تحليل بيانات أكثر من 1,285 ألف طفل أمريكى خلال الفترة من عام 1986 وحتى 2009 حيث لوحظ أن الأطفال الذين عانوا من مشكلات اقتصادية واجتماعية فى طفولتهم كانوا الأكثر إقبالا على عادة التدخين وتعاطى الكحوليات والمخدرات فى مرحلة المراهقة والبلوغ المبكر بالمقارنة بالأطفال الذين نشأوا فى أسرة ثرية أو ميسورة الحال.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365