أخبار عاجلة

إمام مسجد يستغل فقر سيدات من القليوبية للعمل بخدمة المعتصمين في رابعة العدوية

إمام مسجد يستغل فقر سيدات من القليوبية للعمل بخدمة المعتصمين في رابعة العدوية إمام مسجد يستغل فقر سيدات من القليوبية للعمل بخدمة المعتصمين في رابعة العدوية

كتب : حسن صالح منذ 18 دقيقة

كشفت الأجهزة الأمنية بالقليوبية سر اختفاء سيدات من قرية سنديون التابعة لمركز قليوب خلال الأيام القليلة الماضية. تبين أن وراء اختفائهن شيخ يدعى "س. أ" يبلغ من العمر 43 عاما.

أكدت التحريات انتماء الشيخ المذكور لجماعة الإخوان المسلمين، وأنه يستغل فقر السيدات بقريته ويغريهن بالعمل في اعتصام رابعة العدوية بمدينة نصر مقابل أجر مادي يقدر بـ 250 جنيها في اليوم.

كانت البداية عندما قطع أهالي قرية سنديون، الطريق الزراعي بعد اختفاء إحدى الزوجات في ظروف غامضة، وبالفحص والتحريات تم الكشف أن وراء اختفائها وأخريات، إمام مسجد يقيم بذات القرية، ويستغل فقر السيدات بإعطائهم مقابل مادي للتوجه معه إلى اعتصام رابعة للعمل في طهي الطعام وغسل ملابس المعتصمين. تم إلقاء القبض على الشيخ بعد أن اعترفت عليه إحدى السيدات وتمت إحالته إلى النيابة.

وكانت "مهجة. م" ربة منزل من قرية سنديون، تقدمت ببلاغ رقم 2374 لسنة 2013 إداري مركز قليوب، أمام نيابة قليوب وأكدت فيه أنه تم اصطحابها رغما عنها إلى اعتصام رابعة العدوية.

أشارت مهجة، في أقوالها أمام تهامي وجدي وكيل أول النيابة، بإشراف هيثم أبوضيف مدير النيابة، أن سيدتين تعرفتا عليها من خلال إمام المسجد المشار إليه أثناء أدائها الصلاة واصطحباها إلى ميدان رابعة العدوية، حيث فوجئت باحتجازها داخل إحدى الخيام ومحاولة إجبارها على خدمة المعتصمين. وعندما رفضت تم التعدي عليها بالضرب وسرقة قرطها الذهبي مشيرة إلى أنها ظلت تتوسل للسيدات هناك لمدة 48 ساعة حتى تعود إلى منزلها إلا أنهن رفضنا الاستجابة لها.. وتمكنت من الهروب واتصلت بزوجها، الذي سبق وحرر محضرا، اتهم فيه ملتحيين بأنهما وراء اختفاء زوجته.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC